”ان اف تي“: الإمارات تشهد طفرة مقاولات – إرم نيوز‬‎

”ان اف تي“: الإمارات تشهد طفرة مقاولات

”ان اف تي“: الإمارات تشهد طفرة مقاولات

أبوظبي- أكد نبيل الزحلاوي الشريك/ المدير في شركة ”ان اف تي“ الاماراتية المتخصصة بالروافع البرجية والمصاعد ومقرها ابوظبي، أن الإمارات تشهد طفرة في مجال الأعمال والمقاولات والانشاءات الامر الذي انعكس ايجابياً وتمثل بزيادة الطلب على كافة انواع السلع والخدمات والاليات والمعدات ومنها الروافع البرجية والمصاعد.

وأضاف الزحلاوي في تصريح لوسائل الاعلام: ”تشهد دولة الامارات العربية المتحدة منذ الربع الاخير من العام الماضي والى اليوم طفرة عمرانية اقتصادية حقيقية تتمثل في ارتفاع مستويات الطلب على جميع المواد والخدمات وكذلك الطلب على الوظائف، كما ان استضافة ”اكسبو 2020″ ستولد نمواً وانتعاشاً اقتصادياً وسياحياً سينتعش وسيزداد كلما اقتربنا من تاريخ الحدث وسيكون هذا المعرض في صالح المنطقة ككل وليس الامارات فقط، ولذلك فاننا نشعر بتفاؤل كبير بانتعاش ملموس بدات بتاشيره الايجابية الحقيقية بالظهور وسيعم الخير المنطقة“.

وفي ما يتعلق بحجم الطلب الفعلي على المعدات خلال النصف الاول من عام 2014، قال: ”بلغ حجم الطلب على الروافع البرجية مستوى جيداً خلال الخمسة اشهر الاولى من العام الحالي نظراً لتعاظم حجم المشاريع العمرانية والانشائية المختلفة في الدولة حيث يجري تنفيذ مشاريع عقارية كبيرة وعديدة في دبي بالاضافة الى مشاريع اخرى في ابوظبي معظمها في قطاعات النفط والغاز والطاقة تبلغ قيمتها التقديرية عشرات المليارات من الدولارات بالاضافية الى مشاريع عمرانية وعقارية مع بنيتها التحتية وعشرات الالاف من وحدات الاسكان الشعبي والمدن الجديدة وما يتبعها من منشات ومرافق وتسهيلات في مختلف مناطق الدولة.

ويضاف الى ذلك قيام حكومة ابوظبي مؤخراً بترسية عدة مشاريع كبيرة ومهمة بالاضافة اطلاقها لمشروعات راسمالية بقيمة (330) مليار درهم خلال السنوات الخمس القادمة كما انه من المتوقع اطلاق العديد من المشاريع الكبيرة خلال العام الحالي كمشاريع المتاحف والجسور، ان ذلك يعكس الرؤية والتوجه السديد للقيادة الرشيدة وتسهم في ترسيخ مكانة الدولة كما انها تعزز الثقة باقتصاد الامارات الوطني وستنعم الامارات باذن الله بطفرة عمرانية واقتصادية كبيرة ومهمة.

واضاف الزحلاوي: ”هناك زيادة فعلية في حجم الطلب على الروافع البرجية والمصاعد تقدر بنسبة 17 % مقارنة بالعام الماضي نظراً لاشتداد الطلب عليها ولدينا حالياً 300 رافعة برجية تحلق في دبي و 170 رافعة برجية في سماء ابوظبي ومن المتوقع ان تتضاعف هذه الارقام مع نهاية العام القادم“.

ومع ازدياد حجم المشروعات التي اعلن عنها مع تلك الجاري تنفيذها وتلك التي هي قيد الدراسة والجاري تسعيرها نستطيع القول بان 50% من الروافع البرجية في العالم ستحلق في سماء الامارات خلال السنتين القادمتين.

وعن مستويات الاسعار حالياً، أجاب الزحلاوي: ”ارتفع معدل الايجار الشهري للمعدات بنسبة 15 % خلال عام 2014 وهي مرشحة للزيادة مع ارتفاع حجم الطلب المتوقع مع نهاية العام، واما بخصوص اسعار البيع فلقد ارتفعت ايضاً بحدود تصل الى 10% نتيجة لزيادة حجم الطلب و تداولات اسعار اليورو“.

وعن اهم نشاطات الشركة، قال الزحلاوي ان شركة ”إن. إف. تي“ وعلى الرغم من تواجدها بقوة كبيرة في اسواق دبي منذ اكثر من ثلاثين عاماً ومشاركتها الايجابية في معظم المشاريع التي نفذت خلال السنوات الماضة الا اننا ولمواجهة الطفرة الكبيرة في الطلب على المعدات ، فقد قررنا ان نكون اكثر قرباً من عملائنا حيث عملنا على افتتاح مكتب للشركة في منطقة البرشاء بجانب الامارات مول لتعزيز تواجدنا والارتقاء بمستوى خدماتنا لزبائننا ولتلبية طلباتهم.

وعن اقتصاد الامارات بشكل عام، يقول الزحلاوي: ”اصبحت الامارات سوقاً استثمارياً عالمياً بمعنى الكلمة والمكان المناسب والافضل لكافة المستثمرين لما تتمع به من مزايا متطورة جداً بالبنية التحتية والبشرية المتفوقة وسوقاً واعدة تبدأ بالقارة الهندية وصولاً الى دول الاتحاد السوفيتي السابق وليشمل جميع الدول العربية والقارة الافريقية الامر الذي يجعل دولة الامارات مقراً وملاذا لكبار المستثمرين“.

وفي ما يتعلق باداء اسواق المال في الوقت الراهن، رد بالقول: اننا لا نرى اي مبرر للنزيف المستمر الذي تشهد اسواق الاسهم الخليجية لانه لا توجد اي علاقة منطقية بين اسعار تلك الاسهم واسعار النفط التي تشهد ايضاً تراجعاً حاداً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com