”أمنيات“ تبدأ بناء أول برج سكني في ”دبي الملاحية“

”أمنيات“ تبدأ بناء أول برج سكني في ”دبي الملاحية“

دبي- بدأت مجموعة أمنيات، الثلاثاء، أعمال بناء برج مكون من 48 طابقا في مدينة دبي الملاحية وهو أول مبنى سكني يجري إنشاؤه في المشروع الذي طال انتظاره في الوقت الذي تراهن فيه شركات التطوير العقاري على استمرار الطفرة العقارية الجديدة في الإمارة.

وكانت سي.بي.آر.إي للاستشارات العقارية قالت في سبتمبر إن الإيجارات في دبي ارتفعت على مدى عشرة أرباع متتالية قبل أن تتراجع واحدا بالمئة في الربع الثالث وعادت الأسعار الآن للارتفاع مقتربة من ذروتها في عام 2008.

وجرى استئناف العمل في العشرات من مشروعات البناء والإعلان عن مشاريع جديدة وهو ما أثار مخاوف من دخول دبي مجددا في دائرة مفرغة من الازدهار والركود تسببت في خسائر لكثير من المستثمرين الذين واجه بعضهم انهيارا ماليا لكن شركات التطوير العقاري ما زالت متفائلة.

وقال مهدي أمجد الرئيس التنفيذي لمجموعة أمنيات في دبي للصحفيين إنه لا يشعر بوجود وفرة في المعروض متوقعا نموا مستداما بدلا من القفزات الكبيرة التي شهدها العامان الأخيران.

وأكد أمجد على الحاجة إلى التركيز على العوامل الأساسية قائلا إن دبي أظهرت أن مواردها المالية قوية جدا بما فيها السياحة والتجارة وما تتمتع به الإمارة من جاذبية على الصعيد العالمي.

وأشار إلى أن السوق العقارية في دبي باتت أكثر نضجا مما كانت عليه من قبل.

وبدأت أمنيات في بناء برج يضم 225 وحدة في مدينة دبي الملاحية اليوم الثلاثاء وقدرت شركة التطوير العقاري قيمته بواقع 600 مليون درهم (163 مليون دولار) وتتوقع استكماله في عام 2017.

وجرى الإعلان عن المدينة لأول مرة في عام 2003 وهي تابعة لشركة الأحواض الجافة العالمية التي أعادت هيكلة ديون بقيمة 2.2 مليار دولار في عام 2012. والشركتان تابعتان لمجموعة دبي العالمية المملوكة لحكومة الإمارة.

وقال أمجد إن ما بين 80 و90 بالمئة من برج أمنيات يتم تمويله عبر أسهم ملكية من مساهميه وقروض مصرفية ومبيعات ما قبل البناء.

وأضاف أن المبيعات تبدأ الأربعاء وأنه جرى حجز أكثر من نصف الوحدات بالفعل.

وذكر أمجد أنه من المقرر منح عقود بناء تتجاوز قيمتها ملياري درهم على مدى الأشهر الستة إلى التسعة المقبلة.

وتابع أن أمنيات -وهي شركة خاصة مملوكة لمستثمرين من دبي والكويت- تقدر قيمة محفظتها بنحو 12 مليار درهم قائلا إن هذه القيمة ستتضاعف بحلول عام 2020.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com