وزير المالية الإسرائيلي ينتقد مصادرة أراضي الضفة

وزير المالية الإسرائيلي ينتقد مصادرة أراضي الضفة

القدس المحتلة – وجه يائير لابيد، وزير المالية الإسرائيلي وزعيم حزب ”هناك مستقبل“، انتقادات حادة لقرار حكومة بلاده مصادرة 4 آلاف دونم من الأراضي الفلسطينية، جنوبي الضفة الغربية، معتبراً أنه ”يضر بإسرائيل“.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة عن لابيد قوله في المؤتمر الاقتصادي الذي تنظمه مجلة ”كلكاليست“ الإسرائيلية الخاصة، اليوم الثلاثاء في تل أبيب، قوله إن ”القرار يثير تساؤلاً: ما هي الجدوى منه في هذا الوقت؟، هذه هي الانتهازية المخادعة، فهو لم يُطرح على الحكومة ومن شأنه فقط أن يضر بإسرائيل“.

وأضاف لابيد أن ”إسرائيل تحتاج إلى سياسة أكثر حلماً تجنبها الخلافات التي لا فائدة منها مع المجتمع الدولي، لقد أنهينا للتو عملية عسكرية (في إشارة للحرب على غزة) ونواجه حساسية مع المجتمع الدولي، نصارع للحفاظ على الدعم الدولي، فلماذا كان من الملح خلق أزمة جديدة مع الأمريكيين الآن؟“

ولفت إلى أن حزبه الوسطي ”يدعم حل الدولتين مع الفلسطينيين، ويدعم أيضاً البناء في الكتل الاستيطانية التي ستبقى تحت السيطرة الإسرائيلية في أي تسوية مستقبلية، ومع ذلك فإن جزءً من القيادة هو أن تعرف متى وكيف تقوم بأمور معينة“.

وكانت السلطات الإسرائيلية أعلنت، أمس الأول الأحد، عن مصادرة 4 آلاف دونم جنوبي الضفة الغربية، في خطوة قالت حركة ”السلام الآن“ اليسارية الإسرائيلية المختصة بمتابعة الاستيطان، على موقعها الإلكتروني، إنها ”تهدف إلى توسيع مستوطنة جفاعوت، الواقعة ضمن الكتلة الاستيطانية غوش عتصيون“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com