المركزي العماني يتبنى موقفًا جديدًا حيال طرح العملة الخليجية الموحدة

المركزي العماني يتبنى موقفًا جديدًا حيال طرح العملة الخليجية الموحدة

قال طاهر سليم العمري، الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني اليوم الأحد، إن سلطنة عمان غير ملتزمة بمشروع العملة الخليجية الموحدة، التي تبناها مجلس التعاون الخليجي قبل سنوات.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، قال المحافظ السابق للبنك المركزي العماني حمود بن سنجور الزدجالي في تصريحات صحفية، إن طرح عملة موحدة في دول الخليج العربية بات مسألة وقت لا أكثر.

وأضاف العمري في تصريحات على هامش الاجتماع السنوي لمجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية المنعقد بالعاصمة الإماراتية (أبوظبي)، إن الريال العماني لا يعاني أي ضغوط في أسواق الصرف العالمية، رغم هبوط أسعار النفط التي تضع ضغوطا على الأوضاع المالية في البلاد. مؤكدا أن بلاده ملتزمة بربط عملتها المحلية بالدولار الأمريكي.

وبات إنشاء اتحاد نقدي، هدفاً رئيساً للدول الست الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي في أوائل الثمانينيات.

وشكلت أربع دول من أعضاء المجلس وهي قطر والسعودية والكويت والبحرين مجلساً نقدياً مشتركاً وكذلك كانت سباقة في تكوين بنك مركزي خليجي في مارس / آذار 2010.