اقتصاد

الليرة التركية تهبط بعد تصريحات أردوغان
تاريخ النشر: 07 مارس 2014 22:40 GMT
تاريخ التحديث: 07 مارس 2014 22:50 GMT

الليرة التركية تهبط بعد تصريحات أردوغان

السوق المالي التركي يتأثر بتعلقيات رئيس الوزراء حول حظر موقعي التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" و "اليوتيوب"، ويسجل انخفاضا لمؤشر الأسهم في البورصة.

+A -A

اسطنبول – هبطت الليرة التركية، الجمعة، متأثرة بتعليقات رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان بشأن حظر مواقع على الإنترنت.

وكشف أردوغان، الخميس، عن توجه تركي لحظر موقعي التواصل الاجتماعي فيسبوك ويوتيوب بعد الانتخابات المحلية التي ستجرى في 30 آذار(مارس)، لمنع خصومه من بث تسجيلات صوتية تزعم كشف فساد في الدائرة المقربة حوله.

واستبعد بدوره الرئيس التركي عبدالله جول أي حظر للموقعين.

وسجلت الليرة التركية تراجع ملحوظا لتصل إلى 2.2040 مقابل الدولار في أواخر جلسة التداول من 2.1825 في الاغلاق السابق ،واستقر عائد سندات الخزانة القياسية لأجل عشر سنوات عند 10.54 %.

وأغلق المؤشر الرئيسي للأسهم التركية في بورصة اسطنبول منخفضا1.42 % عند 63095.99 نقطة في اداء أضعف من مؤشر الاسواق الناشئة الذي تراجع 0.33 %.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك