مصر.. الدولار يرتفع 3 جنيهات خلال 48 ساعة في السوق السوداء

مصر.. الدولار يرتفع 3 جنيهات خلال 48 ساعة في السوق السوداء

المصدر: محمد الفيومي – إرم نيوز

كسر الدولار حاجز الـ18 جنيهًا مصريًا من جديد في السوق الموازية، اليوم السبت، وسط تعتيم إعلامي حول الارتفاع المفاجئ خلال 48 ساعة فقط، بعدما هبط إلى 15.75 جنيه نهاية الأسبوع الماضي.

وشهد الدولار انخفاضًا قبل أسبوعين في السوقين الرسمية والموازية، أرجعه البعض إلى إصلاحيات اقتصادية وتدفقات نقدية من العملة الأمريكية إلى خزينة البنك المركزي المصري، فيما اعتبره آخرون هبوطًا مؤقتًا نظرًا لتراجع الاستيراد من الخارج، لكنّ العملة الأجنبية سرعان ما سجلت ارتفاعًا جديدًا في السوق الموازية خلال الساعات الماضية.

واستقر سعر العملة الأمريكية أمام الجنيه المصري في البنوك بالتعاملات الصباحية وفق تحقيق ميداني لـ“إرم نيوز“، ما بين 15.75 جنيه و16 جنيهًا، فيما قفز سعر العملة الأمريكية في السوق الموازية إلى 18.75 جنيه، وهي القفزة الثانية للدولار منذ قرار البنك المركزي تحرير سعر صرف الجنيه ورفع أسعار الفائدة 300 نقطة أساس، في خطوة تهدف إلى استعادة التوازن بأسواق العملة.

وسجل سعر العملة الأمريكية في البنك المركزي المصري 15.75 جنيه للشراء و15.85 جنيه للبيع، فيما جاء أعلى سعر في بنكي ”العربي الإفريقي“ و“أبو ظبي الإسلامي“، حيث سجل الدولار 15.76 جنيه للشراء و15.86 جنيه للبيع، وأقل سعر في بنك فيصل الإسلامي 15.65 جنيه للشراء و15.75 للبيع.

وفي السوق السوداء، كشف استطلاع لـ“إرم نيوز“ لعدد من تجار العملة الأمريكية عن ارتفاع سعر صرف الدولار إلى ما بين 18.50 و18.75 للشراء مقابل 19 جنيهًا للبيع، فيما تعامل تجار في حدود أدنى نظرًا للعرض والطلب على العملة الأمريكية.

وكانت مصر فاجأت الأسواق في الثالث من تشرين الثاني / نوفمبر عندما تخلّت عن ربط الجنيه بالدولار الأمريكي، في إجراء قالت إنه يهدف لجذب تدفقات رأسمالية والقضاء على السوق السوداء التي كادت تحلّ محل البنوك.

وعاشت مصر خلال السنوات القليلة الماضية حالة تدهور اقتصادي، وسط تفاقم عجز الموازنة، وارتفاع التضخم، وتراجع إنتاج الشركات والمصانع، وشحّ شديد في العملة الصعبة، في ظل غياب السياح والمستثمرين الأجانب وتراجع إيرادات قناة السويس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com