ليبيا.. غضب شعبي بعد تخطي الدولار حاجز الستة دنانير

ليبيا.. غضب شعبي بعد تخطي الدولار حاجز الستة دنانير

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

عبّر ليبيون عن غضبهم جراء تخطي سعر صرف الدولار حاجز الستة دنانير في السوق الموازية، فيما تصاعدت مطالبات بتدخل البنك المركزي الليبي لوقف التدهور في سعر الدينار.

وبيع الدولار في السوق الموازية أمس السبت بستة دنانير و3 قروش، بعد شهور من مراوحة سعره قرابة خمسة دنانير.

وانعكس هذا الارتفاع غضباً في مواقع التواصل الاجتماعي، وطالب مدونون ليبيون برحيل الجميع “ محافظ البنك المركزي، والمجلس الرئاسي والمليشيات“.

 ويخشى مراقبون أن تتبع هذا الارتفاع انهيارات أخرى في سعر صرف الدينار، بما يعمق من الأزمة الاقتصادية خصوصا في الغرب الليبي.

 ووسط مطالبات بتدخل البنك المركزي لوقف الانهيار الحاصل، اعتبر الخبير الاقتصادي أحمد الخميسي في تصريح لـ ”ارم نيوز“ أن ”المصرف المركزي لم يتخذ أي خطوات جادة من شأنها وقف نزيف العملة المحلية“.

ونشطت حكومة الوفاق مؤخرا في المشاركة بمؤتمرات اقتصادية خارجية، في محاولة منها لوقف التدهور في سعر صرف الدينار منها مؤتمر لندن وملتقى روما الاقتصادي.

وتعاني الحكومة نفسها من أزمة سيولة أدت إلى تأخير صرف المرتبات، وإرجاء العام الدراسي بسبب عدم قدرتها على دفع كلفة طباعة الكتب المدرسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة