اقتصاد

شركة "إم.إس.سي.آي" تحجم عن إدراج الأسهم الصينية في مؤشرها العالمي
تاريخ النشر: 14 يونيو 2016 22:00 GMT
تاريخ التحديث: 14 يونيو 2016 23:34 GMT

شركة "إم.إس.سي.آي" تحجم عن إدراج الأسهم الصينية في مؤشرها العالمي

يمثل القرار انتكاسة لمسؤولين صينيين كانوا يأملون بأن إدراج الأسهم المحلية في مؤشر "إم.إس.سي.آي" للأسواق الناشئة سيفتح الباب أمام تدفق للأموال يصل إلى حوالي 400 مليار دولار.

+A -A
المصدر: نيويورك - إرم نيوز

قالت شركة ”إم.إس.سي.آي“ الأمريكية لمؤشرات الأسواق اليوم الثلاثاء، إنها لن تضيف الأسهم الصينية إلى مؤشرها القياسي العالمي للأسواق الناشئة.

وأضافت الشركة الأمريكية، أن ”على ثاني أكبر اقتصاد في العالم أن يحقق قدرا أكبر من التقدم في تحرير أسواقه المالية بدرجة كافية“.

وقال ريمي برياند عضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس العالمي للبحوث في إم.إس.سي.آي في بيان ”المؤسسات الاستثمارية الدولية تشير بشكل واضح إلى أنها تتطلع لأن ترى المزيد من التحسينات في إنفتاح سوق الأسهم الصينية من الفئة (أ) قبل إدراجها في مؤشر إم.إس.سي.آي للاسواق الناشئة.“

ويمثل القرار انتكاسة لمسؤولين صينيين كانوا يأملون بأن إدراج الأسهم المحلية في مؤشر ”إم.إس.سي.آي“ للأسواق الناشئة سيفتح الباب أمام تدفق للأموال يصل إلى حوالي 400 مليار دولار من مديري الأصول وصناديق معاشات التقاعد وشركات التأمين، إلى أسواق الأسهم في الصين على مدى السنوات العشر القادمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك