التوتر بين الرياض وطهران يطيح بالعملة الإيرانية

التوتر بين الرياض وطهران يطيح بالعملة الإيرانية

طهران – بدأت العملة الإيرانية الريال بالانهيار بشكل سريع منذ يوم الأحد الماضي أمام العملات الأجنبية بشكل غير طبيعي، بعد إعلان عدد من الدول العربية وفي مقدمتها السعودية قطع كافة العلاقات مع إيران من بينها التجارية.

وقالت صحيفة ”أبرار اقتصادي“ الإيرانية، في عددها الخميس، إنّ ”سعر الدولار الواحد وصل اليوم في العديد من مراكز الصيرفة في العاصمة طهران وباقي المدن إلى 37120 ريال إيراني، فيما وصل سعر اليورو أمام العملة الإيرانية 41500 ريال إيراني“.

وأضافت أن ”سعر صرف الدرهم الإماراتي الواحد وصل إلى 10015 ريال إيراني بعدما كان 95000 قبل بدء حالة التوتر بين إيران وبعض الدول العربية، فيما وصل سعر بيع الريال السعودي إلى 96500 ريال إيراني بعدما كان 96000“.

وفي سياق متصل، قال رئيس رابطة الصرافين في طهران عباد الله محمد ولي، إن ”التوتر الحاصل بين السعودية وإيران ألقى بظلاله على تراجع العملة الإيرانية خلال ثلاثة أيام الماضية“، مرجّحاً أن ترتفع العملة الإيرانية بداية الأسبوع المقبل أمام العملات الأجنبية.

وأعلنت السعودية الأحد الماضي وكذلك البحرين قطع كافة علاقاتها مع إيران ووقف الرحلات الجوية بين البلدين، فيما أعلنت الإمارات خفض مستوى تمثيلها الدبلوماسي مع طهران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com