البورصات الخليجية تواصل النزيف

البورصات الخليجية تواصل النزيف

دبي- واصلت البورصات الخليجية اليوم تراجعها الجماعي، حيث سجلت السوق السعودية اليوم التراجع الأكبر لتصل إلى أدنى مستوى له منذ حوالي عامين ونصف، بينما شهدت حركة مؤشر سوق دبي المالي تذبذباً بين خسائر كبيرة في التعاملات الصباحية ثم ارتفاع ليغلق في نهاية الجلسة على تراجع.

واصل مؤشر السوق السعودي تراجعه اليوم بعد خسائره الكبيرة في الجلسات السابقة، مغلقا على انخفاض بنسبة 5.9 % عند 7025 نقطة (-439 نقطة)، مسجلاً أدنى إغلاق في نحو عامين ونصف، وسط تداولات نشطة بلغت قيمتها 7.8 مليار ريال.

وتذبذب أداء سوق دبي المالي اليوم بين انخفاض حاد أول الجلسة أعقبه ارتفاع في وسطها مالبث أن تحول إلى تراجع، ليقفل منخفضا بنسبة 1.45 % عند مستوى 3402 نقطة، وبتداولات مرتفعة نسبيا بلغت قيمتها الإجمالية 1.02 مليار درهم. وانخفضت اليوم أسهم 25 شركة، بينما ارتفعت أسهم 7 شركات وبقيت 2 على ثبات.

وأقفل سوق أبوظبي للأوراق المالية اليوم منخفضا بنسبة 0.5 % عند مستوى 4265 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 332 مليون درهم.

وواصلت المؤشرات الكويتية تراجعها لليوم الثاني من تعاملات الاسبوع، حيث اغلق المؤشر السعري على تراجع بـ 94 نقطة عند 5816 نقطة، مقترباً من كسر حاجز الـ 5650 نقطة الذي يعد أدنى مستوى له أكثر 9 سنوات الماضية، وسط تداولات بلغت قيمتها الاجمالية 23.3 مليون دينار. واغلق مؤشر كويت 15، الذي يقيس أداء الشركات الأعلى من حيث القيمة السوقية والتداولات، على تراجع بنحو 15 نقطة مسجلاً 929 نقطة، تبعه المؤشر الوزني متراجعاً بـ 5 نقاط عند 389 نقطة، وجاء ذلك عقب هبوط أسعار النفط لأدنى مستوياتها منذ سنوات.

وقلص المؤشر العام لبورصة قطر خسائره الصباحية بنهاية الجلسة إلى 1.7% ما يعادل 178 نقطة مغلقا عند مستوى 10753 نقطة، مواصلا تراجعه لليوم السابع على التوالي وسط ارتفاع قيم التداولات والتي بلغت إجماليا نحو نصف مليار ريال. وشهد المؤشر العام تراجعا قويا خلال افتتاح جلسة اليوم بنسبة 4.3% مسجلا أدنى مستوى له منذ نهاية عام 2013 عند مستوى 10278 نقطة قبل أن يرتد ويقلص نصف خسائره بنهاية الجلسة.

وواصل مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية بنسبة 3 % مسجلاً أدنى مستوى له منذ يناير 2015 ليغلق عند 5736 نقطة بتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 7.9 مليون ريال .وأغلقت أسهم 38 شركة على تراجع، في حين أغلقت أسهم شركتين فقط بمكاسب، واستقرت أسهم 8 شركات دون تغير .

وأنهى المؤشر العام لبورصة البحرين جلسة الاثنين، على تراجع في ثامن جلساته، مواصلاً خسائره ليعود إلى مستويات فبراير 2014. وسجل المؤشر بنهاية التعاملات خسائر بلغت 0.80%، فاقداً 10.5 نقطة من رصيده تراجع بها إلى مستوى 1304.5 نقطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com