هبوط أغلب البورصات العربية في نهاية تداولات الأحد‎

هبوط أغلب البورصات العربية في نهاية تداولات الأحد‎

دبي – تراجعت أغلب البورصات العربية فى نهاية تداولات اليوم الأحد، في ظل غياب المحفزات الداعمة على الصعود ما دفع المتعاملين إلى البيع بهدف جني الأرباح، فيما صعدت أسواق السعودية وقطر والكويت بفضل عمليات شراء على الأسهم القيادية.

وهبط مؤشر بورصة أبوظبي بنسبة 0.98% إلى 4584.48 نقطة، وانخفض مؤشر بورصة دبي لكن بوتيرة أقل بلغت 0.14% إلى 4067.02 نقطة.

وقال إيهاب رشاد، الرئيس التنفيذي لشركة “مباشر للوساطة في الأوراق المالية” بالقاهرة، إن المستثمرون اتجهوا لجني الأرباح في الأسهم الإماراتية، مع ترقبهم لظهور محفزات جديدة تدفعهم للمخاطرة وضخ مزيد من السيولة.

وفى دبي، هبطت أسهم مثل “التمويل الخليجي” و”الاتحاد العقارية” و”دبي للاستثمار” و”أرابتك” و”دريك آند سكل” و”سوق دبي المالي” بنسب تتراوح بين 1 و 3%، فيما تراجعت أسهم “دانة غاز” و”بنك الخليج الأول” و”أبوظبي الوطني” و”أبوظبي التجاري، المدرج في أبوظبي بنسب تتراوح بين 1.3 و 2.2% .

وأضاف رشاد، في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول، أن هناك أيضا بعض الأنباء السلبية على صعيد نتائج الشركات ربما كانت أحد الأسباب الأخرى وراء الهبوط.

وتراجع سهم شركة “الخليجية للاستثمارات”، المقيد في دبي، بنسبة 6.7% بعدما أعلنت الشركة هبوط أرباحها بنسبة 8% إلى 21 مليون درهم في الربع الأول من 2015.

وهبط أيضا سهم “إشراق”، المدرج في أبوظبي، بنسبة 4.8 % بعدما قالت الشركة إنها ألغت المفاوضات الخاصة بالاستحواذ على مول تجاري.

وتوقع رشاد، أن تستمر التحركات العرضية على الأسهم الإماراتية حتي شهر رمضان القادم أو لحين ظهور محفزات قوية تدعم الأسواق على الصعود مجددا.

وأغلقت بورصة مصر على انخفاض بنسبة 0.51% لتمحو جميع مكاسبها المبكرة إثر تعرضها إلى ضغوط بيع، لتستكمل هبوطها للجلسة الرابعة على التوالي وصولا إلى 8260.92 نقطة وهو أدني مستوي للمؤشر في 5 أشهر.

وقادت أسهم مثل “جهينة” و”أوراسكوم للاتصالات” و”طلعت مصطفي” العقارية و”عامر جروب” و”ماريديف” و”سيدي كرير” و”التجاري الدولي” و”سوديك” و”بالم هيلز” وتيرة الهبوط فى السوق مع تراجعهم بنسب تتراوح بين 0.4% و3.7% .

وساهمت مبيعات المؤسسات المحلية والعربية في زيادة خسائر السوق مع تحقيقهما صافي بيع بنحو 16 مليون و 27.6 مليون جنيه على الترتيب، لكن المؤسسات الأجنبية عمدت على اقتناص الفرص وحققوا صافي شراء تجاوز 44 مليون جنيه.

فى المقابل، جاءت بورصة السعودية على رأس الرابحين مع صعود مؤشر بنسبة 0.85% إلى 9814.65 نقطة مستفيدا من صعود أسهم الصناعات والمصارف.

وزاد مؤشر قطاع الصناعات والبتروكيماويات بنسبة 1.08%، مع ارتفاع أسهم “مجموعة السعودية” و”ينساب” و”كيان” و”سابك” و”التصنيع”، فيما هبط مؤشر قطاع المصارف بنحو 0.6%، مع انخفاض أسهم “السعودي الفرنسي” و”مصرف الراجحي” و”العربي الوطني”.

وصعد أيضا سهم شركة العربية السعودية للتأمين “سايكو” بنسبة 4.2%، بعدما قالت الشركة إن عموميتها أقرت زيادة رأس المال إلى 250 مليون ريال من خلال طرح أسهم حقوق أولوية بقيمة 150 مليون ريال.

واستمرت بورصة قطر في صعودها للجلسة الثالثة على التوالي، نحو أعلي مستوياتها فى أكثر من 3 أشهر، وزاد مؤشرها الرئيسي بنسبة 0.19% إلى 12540.1 نقطة بدعم رئيسي من صعود أسهم “المستثمرين” و”بنك الدوحة” و”فودافون قطر” و”بنك قطر الوطني”

لكن أسهم قيادية أخري مثل “قطر للتأمين” و”بروة العقارية” و”الخليج الدولية” و”مصرف الريان” خالفت الاتجاه العام مع تراجعهم بنسب تتراوح بين 1.3 و 4.5% .

وهبط أيضا سهم “مصرف قطر الإسلامي” بنسبة 1%، رغم رفع السعر العادل للسهم من قبل “بنك الكويت الوطني” إلى 107.3 ريال مع توصية بالاحتفاظ.

وكانت بورصة مسقط في عطلة رسمية اليوم بمناسبة ذكري الاسراء والمعراج على أن تعاود الدوام غدا الإثنين الموافق 18 مايو/ آيار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع