اقتصاد

بدعم الأزمة الأوكرانية.. الذهب يتجه لتحقيق أكبر مكاسب فصلية منذ 2020
تاريخ النشر: 31 مارس 2022 7:11 GMT
تاريخ التحديث: 31 مارس 2022 9:25 GMT

بدعم الأزمة الأوكرانية.. الذهب يتجه لتحقيق أكبر مكاسب فصلية منذ 2020

سجل الذهب تراجعًا في تعاملات محدودة، اليوم الخميس، لكن المعدن الذي يعد ملاذًا آمنًا يتجه لتحقيق أكبر مكاسب فصلية له منذ سبتمبر/ أيلول 2020، إذ تسبب الصراع

+A -A
المصدر: رويترز

سجل الذهب تراجعًا في تعاملات محدودة، اليوم الخميس، لكن المعدن الذي يعد ملاذًا آمنًا يتجه لتحقيق أكبر مكاسب فصلية له منذ سبتمبر/ أيلول 2020، إذ تسبب الصراع الروسي الأوكراني في زيادة جاذبيته، وفق ما أوردته ”رويترز“.

ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.6% إلى 1921.55 دولار للأوقية ”الأونصة“ بحلول الساعة الـ0507 بتوقيت غرينتش.

وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.7% إلى 1925 دولارًا.

وتقدم المعدن نحو 5% منذ بداية ربع السنة الحالي، و0.7% منذ بداية الشهر.

وقال الرئيس التنفيذي للإستراتيجية لدى ”تايجر بروكرز“ في أستراليا، مايكل مكارثي: ”يعكف المتعاملون في الذهب على الموازنة بين احتمالية تحقيق المزيد من المكاسب بناء على المخاطر الجيوسياسية وربما التضخم والتوقعات التي تنطوي على مخاطر بالنسبة لحيازات الذهب مع ارتفاع أسعار الفائدة، وكانت النتيجة النهائية مرة أخرى أننا عدنا إلى منتصف نطاق التداول“.

ويعد الذهب مخزنا آمنا للقيمة في أوقات الضبابية السياسية والمالية، ويُنظر إليه على أنه تحوط ضد زيادة التضخم.

لكن ارتفاع أسعار الفائدة يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الذي لا يدر عائدًا.

وتراجعت الفضة في المعاملات الفورية1% إلى 24.59 دولار للأوقية، لكنها في طريقها لتحقيق أفضل ارتفاع فصلي منذ يونيو /حزيران 2021.

وتراجع البلاتين 0.8% إلى 982.22 دولار، لكنه يتجه لتحقيق أكبر مكسب فصلي منذ مارس/ آذار 2021.

ونزل البلاديوم 0.3% إلى 2259.76 دولار، لكنه في طريقه لتسجيل أكبر قفزة ربع سنوية له منذ سبتمبر/ أيلول 2020.

وكان البنك المركزي الروسي، أعلن امس الأربعاء، أنه سيستأنف نشر بيانات احتياطياته من الذهب والنقد الأجنبي على أساس أسبوعي وشهري بدءًا من اليوم الخميس، وفق ”رويترز“.

وكان المركزي الروسي قال في أوائل مارس/ آذار إنه سيستخدم قراءة عند 643.2 مليار دولار في كل تقاريره بشأن احتياطياته من الذهب والعملات الأجنبية للأشهر الثلاثة المقبلة.

وفرض الغرب عقوبات صارمة على روسيا بسبب غزوها لأوكرانيا، بما في ذلك عقوبات على بنكها المركزي وتجميد نحو 300 مليار دولار من الاحتياطيات الأجنبية للبلاد.

من جهتها، أعلنت وزارة المالية اليابانية، يوم الثلاثاء، أن اليابان ستحظر تصدير المعادن النفيسة، وخصوصًا الذهب، إلى روسيا ردًّا على غزوها لأوكرانيا، وفق ”رويترز“.

ويعكس الحظر على شحنات المعادن النفيسة إلى روسيا تصميم رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، على فرض مزيد من العقوبات على موسكو والتي تعهد بها في أثناء اجتماع زعماء مجموعة السبع للدول الصناعية الكبرى الأسبوع الماضي.

وبدءًا من الخامس من أبريل/ نيسان ستحظر اليابان تصدير المعادن النفيسة ومنتجات أخرى، من بينها: السيارات الفاخرة، والمجوهرات، ومستحضرات التجميل، والخمور، إلى روسيا.

وقال مسؤلون حكوميون إن صادرات الذهب المتجهة إلى روسيا ستحتاج إلى موافقة مسبقة من وزير المالية الياباني عندما يبدأ سريان القاعدة الجديدة في الخامس من أبريل/ نيسان.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك