تراجع البورصة المصرية بفعل قيود كورونا وأبوظبي الأول يقدم الدعم

تراجع البورصة المصرية بفعل قيود كور...

المصدر: رويترز

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية بشكل جماعي، في ختام تعاملات اليوم الأربعاء، بضغط مبيعات الأجانب.

وتراجع رأس المال السوقي للبورصة المصرية، ليفقد نحو 6.6 مليار جنيه (417.25 مليون دولار)، ويغلق عند 543.73 مليار جنيه مقارنة بإغلاق أمس.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ”إيجي إكس 30“ في ختام جلسة اليوم، بنسبة 1.47% ليغلق عند 10205 نقاط.

وهبط مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة ”إيجي إكس 70 EWI“ بنسبة 1.04%، لينهي الجلسة عند 1128 نقطة، فيما تراجع ”إيجي إكس 100“ متساوي الأوزان الجديد بنسبة 1.33% عند مستوى 1827 نقطة.

وانخفض المؤشر متساوي الأوزان ”إيجي إكس 50“ بنسبة 1.3% ليغلق عند 1492 نقطة، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين والعرب للشراء بصافي 25.3 مليون جنيه و487 ألف جنيه على التوالي، فيما اتجه الأجانب للبيع بصافي 25.8 مليون جنيه.

وبلغت قيمة التداول على الأسهم المقيدة 547.8 مليون جنيه، من خلال 200.6 مليون سهم، عبر 20.13 ألف صفقة.

خليجياً، صعد مؤشر أبوظبي 1.4%، وقفز سهم بنك أبوظبي الأول 2.4%.

ويوم الثلاثاء، ارتفع السهم 1.4%، لكنه أغلق على استقرار بعد أن أعلن البنك تعليق خطة للاستحواذ على أنشطة بنك عوده اللبناني في مصر.

وارتفع مؤشر دبي 0.1% بفضل صعود إعمار العقارية 0.8%، وبنك الإمارات دبي الوطني 0.5%.

في غضون ذلك، خسر سهم شركة اتصالات 0.5% بعد استقالة رئيسها التنفيذي.

وزاد المؤشر السعودي 0.1% مدعوما بصعود سهم صافولا 3.8%.

وارتفع سهم البنك الأهلي التجاري 1.1%، مسجلا مكاسب لليوم السادس على التوالي بعدما أعلن يوم الأحد نمو أرباح الربع الأول من العام 2.1%.

وكبحت المكاسب هبوط سهم ”أرامكو“ السعودية 1.1% إلى 33 ريالا، بعد أن حقق مكاسب على مدار 6 جلسات.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com