تقرير إسرائيلي: دعم ترامب لخليفة حفتر مرتبط بتهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز

تقرير إسرائيلي: دعم ترامب لخليفة حفتر مرتبط بتهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز

المصدر: إرم نيوز

أفاد موقع ”ديبكا“ الاستخباراتي الإسرائيلي، اليوم الاثنين، بأن الاتصال الذي أجراه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أخيرًا مع قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر كان يهدف إلى تأمين نقص الإمدادات في سوق النفط بسبب الحظر المفروض على صادرات النفط الإيرانية وتهديد طهران بإغلاق مضيق ”هرمز“.

ونقل الموقع عن مصادر وصفها بالعسكرية والاستخباراتية قولها: ”إن ترامب مقتنع بأن حفتر الرجل القوي في ليبيا قادر على تأمين منابع النفط في البلد العربي بالإضافة الى موانئ تصدير الخام الإستراتيجية بما فيها ميناء راس لانوف على ساحل البحر الأبيض المتوسط“.

وأوضح الموقع في تقريره الذي عنونه بـ ”بدء المعركة بشأن مضيق هرمز… ميناء راس لانوف“: ”أن ترامب قام بهذه الخطوة لإدراكه بان المملكة العربية السعودية ودول الخليج الأخرى لن ترفع الإنتاج بشكل كبير نظرًا لالتزامها باتفاق خفض الإمدادات الذي وقعته منظمة أوبك مع روسيا ودول منتجة أخرى“.

قال التقرير: ”يبدو أن الإدارة الأمريكية الحالية تسعى إلى تأمين ما يقارب من نصف مليون برميل من النفط يوميًّا لتعويض النقص في صادرات النفط الإيرانية للوقت الحاضر وهذا ما يفسر تدخل واشنطن في الأزمة الليبية للمرة الأولى منذ تدخل إدارة الرئيس السابق باراك أوباما لإسقاط الزعيم الليبي معمر القذافي.“

ولفت التقرير إلى أن الرئيس الأمريكي ومساعديه ”لديهم قناعة بأن حفتر الذي يسيطر حاليًّا على حقول النفط في جنوب وشمال ليبيا قادر على الاستيلاء على موانئ تصدير الخام الرئيسة وخاصة راس لانوف والسدر.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com