ستاندرد أند بورز تُخفض النظرة المستقبلية للسعودية

ستاندرد أند بورز تُخفض النظرة المستقبلية للسعودية

الرياض – خفضت وكالة التصنيف الإئتماني الدولية “ستاندرد أند بورز”، النظرة المستقبلية للمملكة العربية السعودية من “إيجابية” إلى “مستقرة” بسبب تراجع أسعار النفط.

وأبقت الوكالة اليوم السبت، على التصنيف الإئتماني السيادي بالعملة المحلية والأجنبية، على المدى الطويل عند (–AA ) ، وعلى المدى القصير عند (+1A- )، علاوة على الوضع المالي الخارجي القوي، والذى تم بنائه خلال العقد الماضي عندما كانت أسعار النفط مرتفعة جدا.

وقالت وكالة التصنيف الإئتماني الدولية، إنه على الرغم من تعديل نظرتنا المستقبلية للسعودية، إلا أن نمو الاقتصاد الحقيقي لا يزال قويا نسبيا، مستبعدة أن تحقق السعودية مستويات جيدة في الدخل القومي العامين المقبلين.

وأغلق خام برنت عند مستوى 68.7 دولارا أمس الجمعة ليقفد منذ يونيو/ حزيران الماضي أكثر من 40% من قيمته.

وتنتج السعودية نحو 9.8 مليون برميل نفط يوميا، وهي أكبر مصدر للنفط في العالم، ولديها اصول إحتياطية تقترب من 750 مليار دولار بنهاية شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

ونما الاقتصاد السعودي بنسبة 3.8% خلال 2013.

الدولار الأمريكي = 3.75 ريال سعودي