نمو الوظائف الأمريكية بأعلى وتيرة في 3 سنوات

نمو الوظائف الأمريكية بأعلى وتيرة في 3 سنوات

واشنطن – ارتفع عدد الوظائف الأمريكية في نوفمبر تشرين الثاني بأعلى وتيرة في نحو ثلاث سنوات وزادت الأجور وهو ما قد يعزز دوافع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لرفع أسعار الفائدة.

وقالت وزارة العمل الأمريكية اليوم الجمعة إن عدد الوظائف في القطاعات غير الزراعية زاد 321 ألف وظيفة الشهر الماضي مسجلا أعلى زيادة منذ يناير كانون الثاني 2012. واستقر معدل البطالة دون تغير عند 5.8 بالمئة أدنى مستوياته في ست سنوات.

وجرى تعديل بيانات سبتمبر أيلول وأكتوبر تشرين الأول بزيادة 44 ألف وظيفة عن التقديرات الأولية.

كان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاع عدد الوظائف 230 ألف وظيفة فقط في الشهر الماضي.

ونوفمبر تشرين الثاني هو الشهر العاشر على التوالي الذي يشهد نمو عدد الوظائف بأكثر من 200 ألف وظيفة وهي أطول فترة متواصلة من نوعها منذ عام 1994. وتؤكد بيانات الشهر الماضي أن الاقتصاد يصمد أمام تباطؤ الصين ومنطقة اليورو وركود اليابان.

واستقر معدل المشاركة في القوة العاملة -أو نسبة الأمريكيين في سن العمل ممن لديهم وظيفة أو يبحثون عن وظيفة- عند 62 بالمئة.