برنت ينتعش ويقترب من 71 دولارا للبرميل

برنت ينتعش ويقترب من 71 دولارا للبرميل

لندن – صعد خام برنت صوب 71 دولارا للبرميل اليوم الأربعاء ليتعافى قليلا من خسائر الجلسة السابقة في ظل الصعوبة التي تواجهها السوق المضطربة لوضع حد لهبوط الأسعار التي هوت نحو 40 بالمئة منذ يونيو حزيران.

وشهدت السوق تقلبات حادة منذ أن قالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) الأسبوع الماضي إنها ستبقي على مستوى إنتاجها في السوق التي تشهد وفرة في المعروض.

وسجل برنت أدنى مستوى في خمس سنوات عندما نزل عن 68 دولارا للبرميل يوم الاثنين بعد وصوله لنحو 110 دولارات بين 2011 و2013.

وقال هاري تشيلينجوريان المحلل لدى بي.ان.بي باريبا في لندن “حدث تعاف فني من التراجع القوي الذي شاهدناه من قبل وبعد اجتماع أوبك”.

وأضاف قائلا “رؤية بعض التعافي أمر طبيعي لكن الاتجاه النزولي مازال قائما ومن الممكن حدوث تراجع آخر”.

وارتفع سعر برنت 21 سنتا الى 70.75 دولار للبرميل بحلول الساعة 1016 بتوقيت جرينتش لكنه دون أعلى مستوى له في الجلسة 71.46 دولار. وتراجع الخام دولارين أمس الثلاثاء.

وارتفع الخام الأمريكي الى 67.33 دولار للبرميل بعد بلوغه 67.97 دولار في وقت سابق من المعاملات لكنه يظل مرتفعا 45 سنتا عن مستواه في الجلسة السابقة.

ووجدت أسعار النفط دعما في بيانات معهد البترول الأمريكي التي أظهرت انخفاضا أكبر من المتوقع في مخزونات الخام.

وأظهر مسح لرويترز أن إمدادات نفط أوبك تراجعت 340 ألف برميل يوميا في نوفمبر تشرين الثاني مع تعثر التعافي في ليبيا. غير أن إحجام السعودية وغيرها من الدول الأعضاء الرئيسية في المنظمة عن الخفض المتعمد للإنتاج يؤكد تركيز تلك الدول على حماية حصتها السوقية.

وقال رئيس المخابرات السعودية السابق الأمير تركي بن فيصل إن المملكة لن تدرس خفض الإنتاج إلا إذا شارك في التخفيضات المنتجون من خارج أوبك ومنهم روسيا.