صندوق النقد: انخفاض أسعار الطاقة يفيد الدول النامية – إرم نيوز‬‎

صندوق النقد: انخفاض أسعار الطاقة يفيد الدول النامية

صندوق النقد: انخفاض أسعار الطاقة يفيد الدول النامية

واشنطن – قالت ”كريستين لاغارد“، مدير عام صندوق النقد الدولي إنَّ الانخفاض العالمي لأسعار الطاقة سينعكس إيجابًا على اقتصاديات الدول النامية، وسيحقق تنمية شاملة في الاقتصاد العالمي.

وأشارت ”لاغارد“ في حديثها ”بمجلس المدراء“ الذي نظمته جريدة ”وول ستريت جورنال“ في العاصمة الأمريكية واشنطن، إلى أنَّ انخفاض سعر النفط بنسبة 30% في الأشهر الماضية، وتراجع سعره خلال السنوات الخمسة الماضية، إلى أدنى مستوى له، سيحقق تنمية بنسبة 0.8%، وسيشكل دفعة إيجابية لاقتصادات الدول النامية.

ولفتت ”لاغارد“، إلى التأثر السلبي الكبير الذي ستتعرض له اقتصاديات الدول المصدرة للنفط كروسيا على وجه الخصوص، وإيران، وفنزويلا، وبعض الدول الأفريقية.

وأوضحت ”لاغارد“ أنَّ الاقتصاد الأمريكي ضمن نموًا في عام 2015 بنسبة تتراوح بين 3.1، و3.5 %، أما بالنسبة لمنطقة اليورو ذكرت ”لاغارد“، أنَّ انخفاض أسعار النفط سينعكس إيجابًا لا سيما بعد فقدان اليورو لقيمته في الآونة الأخيرة، داعية الساسة الأوروبيين لتسريع إجراء الإصلاحات الهيكلية الملائمة للعمل.

وتواجه دول الخليج الغنية بالنفط، وضعًا مقلقًا مع انخفاض أسعار النفط العالمية بحدة منذ شهر يونيو/حزيران الماضي، وهو ما قد يؤثر على القدرات المالية لهذه الدول، وفوائضها المالية الضخمة إذا استمر هذا الانخفاض لمدة طويلة، ما سيجعلها تحجم أو على الأقل تفكر قبل الإقدام على تقديم منح جديدة لأية دولة.

وكانت أسعار النفط في الأسواق العالمية شهدت تراجعا منذ يونيو/ حزيران الماضي في وقت شهد فيه سعر برميل الخام الكويتي انخفاضًا بنسبة بلغت نحو 33% من مستوى أسعار 100 دولار للبرميل منتصف شهر أغسطس/ آب الماضي إلى مستوى قارب 67 دولارًا للبرميل في تداولات يوم الجمعة الماضي وفقًا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية.

وتسود خلافات بين الدول الأعضاء في ”أوبك“ بشأن خفض إمدادات النفط لرفع الأسعار، حيث يرفض بعضها خفض إنتاجها خوفًا من فقدان الدخل المهم المرتبط بالنفط، وحصتها في السوق.

وأعلنت الجزائر، وفنزويلا عن استعدادهما لخفض الإنتاج، حال التوصل لقرار جماعي بذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com