أسعار النفط تتراجع وسط تشاؤم قبل اجتماع اوبك

أسعار النفط تتراجع وسط تشاؤم قبل اجتماع اوبك

عواصم – سجلت أسعار النفط تراجعا الثلاثاء في أسواق آسيا قبل اجتماع لمنظمة اوبك الخميس في فيينا لا يتوقع عملاء الأسواق أن يسفر عن اتفاق بين الدول المصدرة للنفط على خفض إنتاجها.

وتراجع سعر النفط الخام الخفيف تسليم كانون الثاني/يناير ثلاثة سنتات ليصل إلى 75.75 دولارا للبرميل فيما تراجع سعر نفط برنت بحر الشمال تسليم كانون الثاني/يناير أيضا تسعة سنتات إلى 79.59 دولارا للبرميل.

وعلق مصرف يونايتد اوفرسيز في سنغافورة في مذكرة أن السوق “تتوقع أن تعجز اوبك عن التوصل إلى اتفاق على خفض الإنتاج، أو حتى إلى التزام بالحد من الفائض في إنتاج النفط”.

وتجتمع دول اوبك الـ12 في 27 تشرين الثاني/نوفمبر في فيينا حيث ستبحث أيضا سقف إنتاجها المحدد بـ30 مليون برميل في اليوم منذ نهاية 2011 وذلك على خلفية تراجع الأسعار خلال الأشهر الأخيرة.

وظهرت انقسامات في الأسابيع الماضية بين دول اوبك حول نواياها إذ دعا بعضها علنا إلى خفض سقف الإنتاج فيما بدت دول أخرى مثل السعودية حريصة على الدفاع عن حصصها من السوق.

من جهة أخرى يترقب المستثمرون صدور أرقام النمو للفصل الثالث من السنة في الولايات المتحدة، المستهلك الأول للنفط في العالم، وكشف مصرف اوفرسيز بنك عن توقعاته لنسبة النمو بعد رفعها إلى 3.8% بالمقارنة مع 3.5% سابقا.

وإن صحت هذه الأرقام فمن المتوقع أن “تعطي دفعا” لأسعار النفط التي تسجل انهيارا منذ حزيران/يونيو، برأي دانيال انغ المحلل لدى فيليب فيوتشرز.

وكان النفط الخام المرجعي تراجع الاثنين 73 سنتا في بورصة نايمكس إلى 75.78 دولارا، وفي لندن أقفل نفط برنت على 79.68 دولارا في بورصة انتركونتيننتال للأوراق المالية بتراجع 68 سنتا عن سعر إغلاق الجمعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع