بعد جمع ملياري دولار.. السعودية تتقدم في بيع الصكوك

بعد جمع ملياري دولار.. السعودية تتقدم في بيع الصكوك

المصدر: رويترز

أعلنت السعودية، عن جمع مبلغ ملياري دولار لقاء بيع صكوك جديدة، في ثاني إصدار بيع صكوك دولية للمملكة، بعدما باعت ما قيمته 9 مليارات دولار العام الماضي، وهو ما يؤهلها لاستكمال متطلبات التمويل الخارجي لعام 2018.

وأكد مكتب إدارة الدين العام السعودي في بيان اليوم الخميس، إن بيع الصكوك ”جزء من التزام وزارة المالية بتطوير أسواق الدين المتوافقة مع الشريعة“.

وكانت وزارة المالية السعودية بدأت بتسويق السندات الإسلامية، بسعر استرشادي مبدئي عند نحو 145 نقطة أساس فوق متوسط أسعار مقايضة الفائدة الثابتة والمتغيرة.

وجرى تقليص السعر الاسترشادي إلى سعر نهائي عند 127 نقطة أساس فوق متوسط أسعار الفائدة الثابتة والمتغيرة بما يعادل عائدًا نسبته 4.3%.

وتشير تلك الأرقام إلى إقبال واسع من المستثمرين على الصفقة، فيما أعلن مكتب إدارة الدين العام أن طلبات الاكتتاب تجاوزت 10 مليارات دولار.

وكشفت مصادر مطلعة، أن السعودية تخطط لإصدار صكوك دولارية جديدة، إذ من المقرَّر أن تتم تسوية الصكوك في الـ 19 من أيلول/ سبتمبر، وتستحق في كانون الثاني/ يناير  2029.

وتمكنت الحكومة من جمع ما قيمته 52 مليار دولار عبر سندات دولية إسلامية وتقليدية، منذ بدأت دخول أسواق الدين العالمية في عام 2016 في إطار جهودها الرامية لتنويع الاقتصاد المعتمد على النفط.

وبعد أن باعت الحكومة سندات تقليدية بقيمة 11 مليار دولار، أكد رئيس مكتب إدارة الدين في السعودية أن  المبلغ غطى احتياجات المملكة التمويلية من العملة الصعبة لعام 2018.

وتولى تنسيق الإصدار كلٌّ من ”سيتي وإتش.إس.بي.سي وجيه.بي.مورجان تنسيق الإصدار“، فيما يشارك في ترتيبه مع بي.إن.بي باريبا وميزوهو وسامبا كابيتال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com