البورصة السعودية مستعدة لاستقبال التدفقات بعد قرار ام.اس.سي.آي‎ – إرم نيوز‬‎

البورصة السعودية مستعدة لاستقبال التدفقات بعد قرار ام.اس.سي.آي‎

البورصة السعودية مستعدة لاستقبال التدفقات بعد قرار ام.اس.سي.آي‎

المصدر: رويترز

 قال الرئيس التنفيذي للبورصة السعودية إن البورصة ستعمل مع الجهات ذات الصلة لضمان أن تدفقات رؤوس الأموال الكبيرة التي تتوقعها في الأشهر المقبلة لن تؤثر سلبًا على السوق.

ويأتي حديث الحصان بعد قرار ام.اس.سي.آي إدراج البورصة السعودية على مؤشرها القياسي للأسواق الناشئة في خطوة قد تسفر عن تدفقات تصل إلى 45 مليار دولار على المملكة.

وذلك بعد أن أعطت شركة مؤشرات الأسواق الأخرى فوتسي راسل السعودية وضع السوق الناشئة على منتجها في قرار تشير التقديرات إلى أنه ربما يدر سيولة جديدة بثلاثين مليار دولار.

وبالنسبة لأكبر بورصة خليجية، فإن تدفقات إجمالية محتملة على السوق البالغة قيمتها 1.95 تريليون ريال (519.9 مليار دولار) ستستلزم إدارتها بعناية.

وقال الحصان بالهاتف ”سنبدأ على الفور التعامل مع كل النشاط – سنكون مستعدين… ”سنعمل مع ام.اس.سي.آي وفوتسي لأخذ كل الخطوات الضرورية“.

ونظرًا للوزن الكبير للأسهم السعودية على مؤشرات الشركتين فإن عملية إدراجها ستجري تدريجيًا إذ ستضم فوتسي الأسهم السعودية على عدة مراحل بين مارس/آذار وديسمبر/كانون الأول 2019 في حين قالت ام.اس.سي.آي، أمس الأربعاء، إن المملكة ستدخل على دفعات تتزامن مع مراجعات المؤشر في مايو/أيار وأغسطس/آب 2019.

وستكون تدفقات رؤوس الأموال الجديدة موزعة بين صناديق ”خاملة“ مرتبطة بالمؤشرات، يجب أن تستثمر وفقًا للوزن الذي تحدده شركة المؤشر، وصناديق ”نشطة“ تضع حدودها بنفسها.

وتوقع الحصان أن يكون ما بين 25 و30 % من تدفقات ام.اس.سي.آي المتوقعة البالغة 45 مليار دولار من صناديق ”خاملة“ ستشتري في السوق بالتوازي مع مواعيد الإدراج.

وأضاف أن السوق ستعمل الآن على جذب الأموال ”النشطة“ المرتبطة بمؤشرات ام.اس.سي.آي، وأنها تشهد بالفعل تدفقات من مديري صناديق فوتسي ”النشطة“.

وكانت ام.اس.سي.آي أضافت أسهمًا صينية إلى مؤشرها للأسواق الناشئة هذا الشهر، لكن التدفقات جاءت دون التوقعات حتى الآن، وطغت المخاوف من حرب تجارية صينية أمريكية جزئيًا على إضافة ثاني أكبر سوق أسهم في العالم من حيث القيمة السوقية رغم الضجة الإعلامية التي صاحبت العملية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com