الأمن الإيراني يشن حملة ضد محال الصرافة قبيل إعلان ترامب (صور) – إرم نيوز‬‎

الأمن الإيراني يشن حملة ضد محال الصرافة قبيل إعلان ترامب (صور)

الأمن الإيراني يشن حملة ضد محال الصرافة قبيل إعلان ترامب (صور)

المصدر: إرم نيوز

انعكس قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إعلان موقفه، يوم الثلاثاء، من الاتفاق النووي مع  طهران، على سوق سعر الصرف الأجنبي مع العملة المحلية الإيرانية، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء ”تسنيم“.

وقالت الوكالة إن ”قوات أمنية كبيرة نزلت إلى شوارع العاصمة طهران، من بينها شارع فردوسي، وإسطنبول، ومناطق وسط العاصمة، لاعتقال عدد من بائعي العملات الأجنبية“.

وقال مصدر أمني في الشرطة إن ”تجار السوق السوداء الذين كانوا ينتشرون في منطقة فردوسي الواقعة في مركز طهران والمعروفة أنها مركز تصريف العملات، باتوا يختبئون في أزقتها بعد أن اعتقلت الشرطة الإيرانية عددًا منهم بسبب تلاعبهم بأسعار الصرف“.

ونقلت الوكالة عن مصدر قضائي أن ”قوات أمنية بلباس مدني اعتقلت العشرات من بائعي العملات الأجنبية“، مضيفًا أن ”هناك فوضى في سعر صرف الدولار، الأمر الذي انعكس على أسعار الهواتف المحمولة المستوردة إلى نحو الضعف، وباقي السلع الأخرى“.

ورغم التشديدات الحكومية، وصل سعر الدولار، يوم الثلاثاء، إلى نحو 70 ألف ريال، قبل أن يتراجع قليلًا، يوم الإثنين، حيث وصل إلى 64.5 ألف ريال، بعد أن كان الأسبوع الماضي يتراوح بين 50 و58 ألف ريال.

ويتوقع الإيرانيون أن تشهد البلاد تشديدًا للعقوبات في حال قرر الرئيس ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران في يوليو/ تموز 2015.

وفي سياق متصل، قال موقع ”اقتصاد نيوز“ الإيراني:“إن تأمين الدولار بات صعبًا للغاية بسبب التخبط الموجود، وعدم قدرة الحكومة الإيرانية على فرض سيطرتها على الوضع، الأمر الذي أثر سلبًا على التجارة الخارجية“.

وأغلقت غالبية محال الصرافة منذ أسبوعين، باستثناء تلك الموجودة في مكاتب إدارية داخل المباني، وليست في شوارع رئيسة مكشوفة، ولم يعد بالإمكان تداول العملات أو تصريفها بسهولة منذ صدور قرار حكومي يقضي بتحديد سعر الدولار بنحو 42 ألف ريال، أو 4200 تومان، وصدور قرار قضائي يقضي بمحاسبة المخالفين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com