اقتصاد

ستاندرد آند بورز تخفض تصنيف تركيا بسبب تدهور عملتها
تاريخ النشر: 01 مايو 2018 22:59 GMT
تاريخ التحديث: 02 مايو 2018 4:32 GMT

ستاندرد آند بورز تخفض تصنيف تركيا بسبب تدهور عملتها

خفضت وكالة ستاندرد آند بورز، الثلاثاء، تصنيف ديون تركيا السيادية إلى مرتبة أقل ضمن فئة الديون العالية المخاطر، وعزت ذلك إلى تزايد المخاوف بشأن آفاق التضخم وسط هبوط عملتها الليرة. وذكرت وكالة التصنيف الائتماني أن قرارها بخفض تصنيف تركيا إلى "‭BB-/B‬" من "‭BB/B‬" لم يأت في إطار مراجعاتها الدورية لتركيا، وهو ما يرجع إلى ما وصفتها بالمخاوف المتنامية. وقالت الوكالة في بيان "خفض التصنيف يرجع إلى مخاوفنا بخصوص تدهور آفاق التضخم والانخفاض الطويل الأمد في سعر صرف العملة التركية وتقلبه". وأضافت أن القرار "يرجع أيضًا إلى مخاوفنا بشأن تدهور الوضع الخارجي لتركيا وتزايد الصعوبات في القطاع الخاص الذي يقترض من

+A -A
المصدر: رويترز

خفضت وكالة ستاندرد آند بورز، الثلاثاء، تصنيف ديون تركيا السيادية إلى مرتبة أقل ضمن فئة الديون العالية المخاطر، وعزت ذلك إلى تزايد المخاوف بشأن آفاق التضخم وسط هبوط عملتها الليرة.

وذكرت وكالة التصنيف الائتماني أن قرارها بخفض تصنيف تركيا إلى ”‭BB-/B‬“ من ”‭BB/B‬“ لم يأت في إطار مراجعاتها الدورية لتركيا، وهو ما يرجع إلى ما وصفتها بالمخاوف المتنامية.

وقالت الوكالة في بيان ”خفض التصنيف يرجع إلى مخاوفنا بخصوص تدهور آفاق التضخم والانخفاض الطويل الأمد في سعر صرف العملة التركية وتقلبه“.

وأضافت أن القرار ”يرجع أيضًا إلى مخاوفنا بشأن تدهور الوضع الخارجي لتركيا وتزايد الصعوبات في القطاع الخاص الذي يقترض من الخارج“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك