الليرة التركية تنهار.. وخيارات الإنقاذ تتضاءل

الليرة التركية تنهار.. وخيارات الإنقاذ تتضاءل

المصدر: إرم نيوز

اعتبر خبراء ماليون، أن البنك المركزي التركي ليس لديه خيارات قوية لدعم الليرة التي وصلت إلى أدنى مستوى لها مقابل الدولار وعملات رئيسية أخرى.

وأشار الخبراء إلى أنه من المستبعد أن يقوم البنك المركزي برفع سعر الفائدة لوقف تدهور الليرة، خاصة بعد التصريحات المتكررة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي ينتقد على الدوام رفع أسعار الفائدة.

ونقلت وكالة بلومبيرغ الأمريكية عن بيوتر ماتيس الخبير المالي في فرع مجموعة ”رابوبانك“ الهولندية في لندن قوله ”رغم أن السلطات النقدية بإمكانها إبطاء انخفاض الليرة، إلا أنه من المعروف بأن حاكم البنك المركزي التركي لا يملك سوى خيارات محدودة لرفع سعر الفائدة في الظروف الحالية.“

ولفتت الوكالة إلى أن البنك المركزي التركي حافظ على أسعار الفائدة على القروض هذا العام بعد رفعها بأكثر من 400 نقطة مئوية العام الماضي.

وقالت الوكالة “ إن المستثمرين الآن ينتابهم القلق بأن الحكومة لن تلجأ لرفع سعر الفائدة مرة أخرى في حين تسعى لتسريع معدلات النمو الاقتصادي ما يعني أنها ستترك العملة تحت رحمة تدفقات الاستثمار الأجنبي لتركيا.“

ووفقًا للتقرير فإن تركيا تعاني من عجز ضخم في ميزان الحساب الجاري يقدر بنحو 53.2 مليار دولار في السنة المنتهية في شهر شباط (فبراير) الماضي في الوقت الذي واصلت فيه الليرة تدهورها لتصل الى 4.1559 للدولار الأمريكي ووصلت إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق أمام اليورو وهو 5.1449 اليوم الأربعاء.

وقال ماتيس “ إن الوضع يشبه حلقة مفرغة إذ إن استمرار انخفاض الليرة أدى إلى مزيد من الخسائر في الأسهم والسندات والتي بدورها أثارت القلق بشأن تدفقات الاستثمار ما يؤدي بدوره إلى مزيد من التدهور في الليرة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com