اقتصاد

السعودية تقول إنها ستصدر صكوكًا عندما تسمح أوضاع السوق‎
تاريخ النشر: 05 مارس 2018 13:20 GMT
تاريخ التحديث: 05 مارس 2018 13:20 GMT

السعودية تقول إنها ستصدر صكوكًا عندما تسمح أوضاع السوق‎

مدير مكتب إدارة الدين العام السعودي يقول إن نسبة الإصدارات المحلية إلى الدولية لدى السعودية تبلغ 65 إلى 35٪ تزيد أو تنقص 10٪

+A -A
المصدر: رويترز

قال مدير مكتب إدارة الدين العام السعودي فهد السيف اليوم الإثنين، إن المملكة ملتزمة بسوق الصكوك، وإنها ستصدر سندات إسلامية عندما تسمح أوضاع السوق بذلك.

وأضاف السيف، خلال مؤتمر لقطاع الصكوك في بورصة لندن، أن نسبة الإصدارات المحلية إلى الدولية لدى السعودية تبلغ 65 إلى 35٪ تزيد أو تنقص 10٪.

وتابع: ”نريد أن نتيقن من عدم إغراق أي سوق بالمعروض.. نريد تطوير السوق المحلية لكن لا نريد أن نزاحم البنوك على الأموال“.

وبدأت السعودية إصدار أدوات الدين في الأسواق الدولية في العام 2016، بعد تأثر ماليتها سلبًا بتراجع أسعار النفط العالمية. وأصدرت المملكة سندات قيمتها 39 مليار دولار، منها تسعة مليارات أُصدرت صكوكًا.

وفي السوق المحلية جمعت الحكومة أكثر من 70 مليار ريال (18.67 مليار دولار) من خلال إصدارات صكوك شهرية بالعملة المحلية منذ يوليو/تموز الماضي.

واتفقت المملكة في الفترة الأخيرة على إعادة تمويل قرض جمعته في 2016، قيمته عشرة مليارات دولار وتمديده وزيادة حجمه، وزيد حجم القرض إلى 16 مليار دولار.

وكان مكتب إدارة الدين قد صرح في يناير/ كانون الثاني أنه أرسل طلبات إلى البنوك، لترتيب إصدار المزيد من أدوات الدين الدولارية والتمويل المدعوم بوكالات ائتمان الصادرات لدول أخرى.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك