تباين أداء بورصات الخليج في فبراير المنصرم.. ومصر تقفز 2.9 %‎

تباين أداء بورصات الخليج في فبراير المنصرم.. ومصر تقفز 2.9 %‎

المصدر: الأناضول

غلب التباين على أداء بورصات الخليج في تداولات شباط/فبراير الماضي، رغم المحفزات القوية بالتزامن مع عودة صعود الأسواق العالمية، وإعلانات الشركات عن أرباح جيدة لعام 2017.

وقال مدير إدارة الأصول لدى ”الفجر“ للاستشارات المالية، مروان الشرشابي، إن ”أداء الأسهم في الشهر الماضي كان غير مستقر؛ بسبب المشاعر السلبية التي تسود المستثمرين جرّاء الهبوط الحاد للأسواق العالمية، قبل أن تتعافى في الأسبوعين الماضيين“.

وأضاف الشرشابي ”نعتقد أن الأسواق الإقليمية لديها ما يحفزها على الصعود خلال تداولات آذار/مارس الجاري، خصوصًا بعد الأداء المالي القوي لغالبية الشركات، مع وجود بعض الاستثناءات بالطبع“.

وجاءت بورصة مصر في صدارة الأسواق الرابحة مع ارتفاع مؤشرها الرئيس ”إيجي أكس 30″، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 2.86 % إلى 15472 نقطة، لتواصل مكاسبها للشهر السادس.

واستمرت بورصة البحرين في مكاسبها للشهر الرابع على التوالي، وزاد مؤشرها العام بنسبة 1.42 % إلى 1369 نقطة، مع ارتفاع أسهم البنوك بنحو 0.33 %، وصعود سهم ”البحرين والكويت“ بنسبة 10.5 %، و“الأهلي المتحد“ بنسبة 2.8 %.

وارتفعت مؤشرات الكويت الرئيسة الثلاثة، وزاد مؤشرها السعري بنسبة 1.27 % إلى 6772 نقطة، فيما زاد المؤشر الوزني بنحو 0.49 % إلى 413 نقطة، وربح مؤشر ”كويت 15″، للأسهم القيادية، ما نسبته 1.83 % إلى 958 نقطة.

وبقيت بورصة الأردن على وتيرتها الصاعدة للشهر الرابع على التوالي، وصعد مؤشرها العام بنسبة 1.2 % إلى 2219 نقطة.

وأغلقت بورصة مسقط على ارتفاع محدود بنسبة 0.07 % إلى 5003 نقطة، مع صعود أسهم ”الوطنية للألمنيوم“ بنسبة 53 % و“المتحدة للطاقة“ بنسبة 14.6 % و“مصانع مسقط للخيوط“ بنحو 13.7 %.

وفي المقابل، هبطت بورصة قطر بنسبة 5.99 %، مسجلة أكبر وتيرة تراجع شهرية منذ آب/أغسطس الماضي، لتغلق عند 9204 نقطة مع تراجع مؤشرات 6 قطاعات، يتصدرها قطاعا العقارات والتأمين بنحو 14.3% و6.4 % على التوالي.

وفي الإمارات، عاد مؤشر بورصة دبي للهبوط بنسبة 4.43 % إلى 3244 نقطة بضغط نزول أسهم القطاع العقاري يتصدرها ”داماك“ بنسبة 10.4 % و“إعمار العقارية“ بنحو 6.17 % و“أرابتك“ بأكثر من 5.7 %.

وتراجع مؤشر بورصة العاصمة أبوظبي بوتيرة أقل بلغت 0.1 % إلى 4597 نقطة بضغوط من الأسهم القيادية يتصدرها ”اتصالات“ بانخفاض قدره 3.37 %.

ونزلت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع هبوط مؤشرها الرئيس ”تأسي“ بنسبة 3 % إلى 7418 نقطة مع انخفاض أسهم الاتصالات بنسبة 0.54 % و“المواد الأساسية بنسبة 2.5 % والبنوك بنسبة 3.6 %.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة