اقتصاد

إيران تغلق 86 حسابًا مصرفيًا لتجار متهمين بالمساهمة في رفع أسعار الدولار
تاريخ النشر: 24 فبراير 2018 15:23 GMT
تاريخ التحديث: 24 فبراير 2018 15:24 GMT

إيران تغلق 86 حسابًا مصرفيًا لتجار متهمين بالمساهمة في رفع أسعار الدولار

تجميد حسابات 86 شخصًا من كبار سماسرة سوق طهران للعملات الأجنبية بلغت قيمتها حوالي 12 مليار دولار.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أغلقت السلطات الإيرانية، اليوم السبت، حسابات 86 شخصًا من كبار التجار، بسبب مساهمتهم في خفض العملة المحلية أمام العملات الأجنبية خلال الفترة الماضية.

ونقلت وكالة أنباء ”فارس“ الإيرانية، عن مصدر في وزارة الأمن قوله، إنه ”بعد الحصول على قرار من السلطات القضائية تم تجميد حسابات 86 شخصًا من كبار سماسرة سوق طهران للعملات الأجنبية بلغت قيمتها حوالي 12 مليار دولار“.

وأكد المصدر، أن ”الحسابات التي تم كشفها بلغت 1225 حسابًا مصرفيًا تعود لنحو 86 من تجار ومهربي العملات الأجنبية التي ساهمت بانهيار العملة المحلية (التومان) أمام الدولار“.

وأشار المصدر الإيراني، إلى أن ”أصحاب الحسابات الـ 86 تم اعتقالهم وتحويلهم إلى السلطات القضائية لمحاكمتهم“.

وفي منتصف فبراير/ شباط الجاري، شنّت قوات الشرطة الإيرانية حملة واسعة لاعتقال تجار وباعة الدولار في شارع فردوسي وسط سوق طهران، بعدما شهدت العملة الإيرانية هبوطًا غير مسبوق أمام العملات الأجنبية.

وجمّدت السلطات القضائية، حسابات 755 شخصًا ممن وصفتهم بـ ”سماسرة وتجار سوق العملات الأجنبية في طهران“، مضيفة أن ”مبلغ قيمة الحسابات المجمدة أكثر من 4 مليارات دولار، أدينوا بتهمة رفع سعر العملات الأجنبية“.

واتخذ البنك المركزي الإيراني، خطوات من بينها زيادة فوائد المودعين بنسبة 20 % بعدما كانت 15 % من أجل إنعاش العملة المحلية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك