تركيا تعاني نقصاً في الأيدي العاملة الخبيرة

تركيا تعاني نقصاً في الأيدي العاملة الخبيرة

المصدر: أنقرة – من مهند الحميدي

على الرغم من ارتفاع نسبة البطالة، تعاني تركيا من نقص في الأيدي العاملة الخبيرة المهيأة لبناء مشاريع التنمية في البلاد، بحسب خبراء اقتصاديين.

وقال وزير العلم والصناعة والتكنولوجيا فكري إيشيق إن تركيا أصبحت دولة منتجة بعد أعوام من العمل، ”إلا أننا ما زلنا نعاني من صعوبة إيجاد اليد العاملة الخبيرة المنتجة“.

وترتفع نسبة البطالة في تركيا، إذ يبلغ عدد المواطنين العاطلين عن العمل مليونين و784 ألف شخص من إجمالي عدد السكان، الذي يزيد عن 76 مليون نسمة، بنسبة تصل إلى حوالي 9.9%.

ويرى محللون اقتصاديون إن ارتفاع نسبة البطالة والفقر بين المواطنين، يعود إلى ضعف التدريب المهني، وقلة عدد المدارس والمعاهد المهنية المجانية، بالإضافة إلى سياسات الحكومات المتعاقبة منذ تأسيس الدولة الحديثة مطلع العشرينيات، التي تتبني الخصخصة وتعزيز اقتصاد السوق الحر، ما تسبب بهضم حقوق الكثير من المواطنين وإفقارهم، على الرغم من وصول تركيا إلى مصافي الدول الصناعية المتقدمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com