اقتصاد ألمانيا يخالف التوقعات وينكمش في الربع الثاني

اقتصاد ألمانيا يخالف التوقعات وينكمش في الربع الثاني

برلين – سجل الاقتصاد الألماني انكماشا مفاجئا في الربع الثاني من العام وذلك للمرة الأولى في أكثر من سنة مع تأثر أكبر اقتصاد في أوروبا بأداء التجارة الخارجية والاستثمار الأجنبي وخاصة في قطاع البناء.

ومن المرجح أن تثير هذه البيانات وضعف اقتصادات دول أخرى رئيسية مثل إيطاليا شكوكا جديدة بشأن التعافي في منطقة اليورو التي تواجه صعوبات في الخروج من الأزمة المالية الشديدة التي عصفت بها.

وقال مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا إن الاقتصاد انكمش 0.2 بالمئة بين إبريل نيسان ويونيو حزيران. كانت التوقعات في استطلاع أجرته رويترز أن يستقر الاقتصاد دون نمو أو انكماش.

ويشير ذلك إلى تباطؤ ملحوظ عن الفترة من يناير كانون الثاني إلى مارس آذار حين نما الاقتصاد بقوة لأسباب منها الطقس الشتوي المعتدل. وفي ضربة أخرى للاقتصاد عدل مكتب الإحصاء نسبة النمو في الربع الأول بالخفض لتصبح 0.7 بالمئة بدلا من 0.8 بالمئة في التقديرات الأولية.

وأظهرت البيانات غير المعدلة أن الاقتصاد نما 0.8 بالمئة على أساس سنوي في الربع الثاني ليأتي دون متوسط التوقعات في استطلاع أجرته رويترز لنمو نسبته 1.5 بالمئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com