تباين أداء البورصات العربية في آخر جلسات الأسبوع

تباين أداء البورصات العربية في آخر جلسات الأسبوع

المصدر: الأناضول

تباين أداء البورصات العربية في نهاية تداولات الخميس، بالتزامن مع هبوط أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وقال أحمد يونس، رئيس الجمعية العربية لأسواق المال ،ومقرها مصر ”هناك تفاوت في أداء الأسواق الإقليمية، لكن ما تزال هناك حالة تفاؤل مسيطرة على المعنويات رغم تراجع النفط“.

وبحلول الساعة (14:51 ت.غ)، انخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم ديسمبر/ كانون الأول، بنسبة 0.56 في المائة إلى 58.11 دولار للبرميل.

فيما هبطت عقود الخام الأمريكي ”نايمكس“ تسليم ديسمبر/ كانون الأول بنسبة 0.15 في المائة، لتصل عند 52.1 دولار للبرميل.

وأضاف ”يونس“، مع مطلع الأسبوع القادم قد نشهد ارتدادة صعودية في أداء غالبية الأسواق، خصوصًا الإمارات مع توجه أعين المستثمرين نحو طرح ”إعمار“ المرتقب.

وأعلنت ”إعمار العقارية“ الإماراتية، المشيدة لأطول برج في العالم، عن خطتها لطرح 20 في المائة من أسهم ذراعها للتطوير العقاري محليًا، إذ من المتوقع بدء الاكتتاب في الطرح العام الأولي في الـ2 من نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

وانخفضت سوق دبي بنسبة 0.39 في المائة إلى 3651 نقطة، مع تراجع سهمي ”إعمار العقارية“ و“بنك دبي الإسلامي“ القياديين أصحاب الأوزان النسبية الأكبر في مؤشر السوق الرئيس.

بينما تراجعت بورصة العاصمة أبوظبي بوتيرة أكبر بلغت نسبتها 0.7 في المائة إلى 4467 نقطة، على وقع هبوط سهم ”بنك أبوظبي الأول“، و“مصرف أبوظبي الإسلامي“.

وتراجعت بورصة مسقط بنحو 0.8 في المائة إلى 4958 نقطة، مع انخفاض أسهم قيادية مثل ”العمانية للاتصالات“ بنسبة 3.33 في المائة و“بنك العز“ بنحو 3.03 في المائة و“الخليجية للاستثمار“ بنسبة 2.78 في المائة.

وجاءت بورصة البحرين في ذيل القائمة، بانخفاض محدود بلغت نسبته 0.08 في المائة إلى 1277 نقطة، بضغط انخفاض أسهم البنوك يتصدرها ”الإثمار القابضة“ و“البحرين والكويت، بنحو 3.85 في المائة و1.96 في المائة على التوالي.

وحلت بورصة مصر في صدارة الأسواق الرابحة مع ارتفاع مؤشرها الرئيس ”إيجي أكس 30″، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 0.39 في المائة إلى 13955 نقطة بفعل مشتريات مؤسساتية محلية وعربية.

وأغلقت بورصة الأردن على ارتفاع بنسبة 0.28 في المائة إلى 2102 نقطة بدعم مكاسب أسهم البنوك والصناعة.

وزادت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع ارتفاع مؤشرها الرئيس ”تأسي“ بنسبة 0.07 في المائة إلى 6910 نقطة وسط حراك محدود على القياديات في قطاع المصارف والمواد الأساسية.

وبنحو محدود، ارتفعت بورصة قطر بنسبة 0.04 في المائة إلى 8128 نقطة، مع صعود أسهم قطاع الصناعة بنسبة 0.28 في المائة والبنوك بنسبة 0.07 في المائة.

وارتفعت مؤشرات الكويت الرئيسة الثلاثة، وزاد المؤشر السعري 0.03 في المائة إلى 6623 نقطة، وصعد المؤشر الوزني بنسبة 0.13 في المائة إلى 429 نقطة، وأغلق مؤشر ”كويت 15″، للأسهم القيادية، رابحًا 0.31 في المائة إلى 998 نقطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com