بورصة فرانكفورت - ألمانيا
بورصة فرانكفورت - ألمانيارويترز - أرشيفية

تراجع أسهم أوروبا إثر قرار للاحتياطي الاتحادي وتباين مكاسب الشركات

سجلت الأسهم الأوروبية تراجعًا طفيفًا، اليوم الخميس، في أول جلسة تداول لها، في شهر مايو/أيار الجاري، مع عودة المستثمرين من عطلة في منتصف الأسبوع تخللها تلميح مجلس الاحتياطي الاتحادي إلى إرجاء خفض أسعار الفائدة الأمريكية.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2% بعد أن سجل أول انخفاض شهري هذا العام، في شهر أبريل/نيسان الماضي، وفقًا لما أوردته وكالة "رويترز".

وهدأت معنويات السوق مع مواجهة المستثمرين المخاطر المحيطة بالصراع في الشرق الأوسط، وتوقعات سياسة البنك المركزي الأوروبي بعد شهر يونيو/حزيران، وموسم أرباح الشركات.

أخبار ذات صلة
الذهب يرتفع بعد تثبيت المركزي الأمريكي للفائدة

وعاد المستثمرون بعد عطلة عيد العمال، أمس الأربعاء، وهو يوم شهد إشارة المركزي الأمريكي إلى أن أسعار الفائدة ستبقى مرتفعة لوقت أطول بسبب قراءات تضخم جاءت مخيبة للآمال في الآونة الأخيرة.

ويشعر المستثمرون بثقة كبيرة بأن البنك المركزي الأوروبي سيخفّض سعر الفائدة، في شهر يونيو/حزيران، لكن ما زال هناك قدر من الضبابية بشأن المسار بعد ذلك.

وأظهر مسح أن التراجع المستمر في نشاط الصناعات التحويلية في منطقة اليورو تفاقم، في شهر أبريل/نيسان الماضي، مما دفع الشركات إلى خفض عدد الموظفين مرة أخرى.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com