مخاوف المشترين تؤدي إلى تباطؤ المبيعات
مخاوف المشترين تؤدي إلى تباطؤ المبيعاتمتداول

تقرير: ارتفاع تكاليف التأمين يؤثر على مبيعات المنازل في أمريكا

تؤدي تكاليف التأمين إلى تباطؤ المبيعات والتسبب في إلغاء بعض الصفقات في المناطق التي ترتفع فيها مخاطر الفيضانات أو حرائق الغابات بشكل خاص، وفق ما ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال".

وقالت الصحيفة في تقرير، إن" المناطق الأكثر عرضة للكوارث على السواحل، مثل مدينة كيب كورال بولاية فلوريدا، هي أول من يشعر بتأثير الأقساط المرتفعة، حيث ارتفعت أقساط التأمين على المنازل إلى عنان السماء في هذه المدينة، مضيفة أن "شركات التأمين على المنازل تحاول تعويض الخسائر عن طريق رفع أسعار الأقساط أو الانسحاب من المناطق المعرضة للكوارث مثل كيب كورال. ويدل على ذلك تضاعف متوسط أقساط التأمين السنوية على المنازل لسكان فلوريدا ثلاث مرات في خمس سنوات، من 1988 دولارًا في 2019 إلى 6000 دولار الآن، وفقًا لمعهد معلومات التأمين الأمريكي".

وتابعت أن "المشترين أصبحوا أكثر حذراً. كما أن ما يقرب من 33% من شركات بناء المنازل في فلوريدا أشارت إلى أن مخاوف المشترين بشأن التأمين على المنازل كانت تؤدي إلى تباطؤ المبيعات إلى حد ما. وكانت النسبة في جنوب كاليفورنيا متشابهة للغاية، إذ بلغت 29%، وهذا أعلى بكثير من الرقم الوطني البالغ 9% من شركات البناء التي أبلغت عن تأثر مبيعاتها بمخاوف التأمين، وفقا للاستطلاع الذي أجرته مؤسسة جون بيرنز للأبحاث والاستشارات".

مخاوف المشترين تؤدي إلى تباطؤ المبيعات
اقتصاديون يمنيون يكشفون لـ"إرم نيوز" أثر خفض كلفة التأمين البحري في المناطق المحررة

كما استشهدت الصحيفة بدراسة لـ "مؤسسة فيرست ستريت غير الربحية والاحتياطي الفيدرالي وآخرين" وجدت أن مخاطر الكوارث لم يتم تسعيرها بالكامل في أسواق العقارات، ويرجع ذلك جزئيًا إلى العيوب في طريقة تسعير التأمين الفيدرالي ضد الفيضانات، حيث إنه إذا تم أخذ مخاطر الفيضانات في الاعتبار، فإن قيمة العقارات السكنية في الولايات المتحدة ستنخفض بما لا يقل عن 121 مليار دولار. كما أن العقارات في مناطق الفيضانات في فلوريدا وحدها مُبالغ في تقدير قيمتها، بأكثر من 50 مليار دولار".

واختتمت الصحيفة بالقول إن "للتأمين تأثيرًا مطلقًا على شراء المنازل، وسيستمر ذلك في الحدوث. كما أن التكلفة تمثل وضع منشفة مبللة على حماس المشترين للمواقع المعرضة للكوارث، بحسب ألكسندرا جليكمان، من شركة آرثر جيه غالاغر للتأمين".

المصدر: صحيفة "وول ستريت جورنال"

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com