اقتصاد

اليمن والخليج يوقعان مذكرة تفاهم للربط الكهربائي بين الجانبين
تاريخ النشر: 20 مايو 2017 21:47 GMT
تاريخ التحديث: 21 مايو 2017 5:05 GMT

اليمن والخليج يوقعان مذكرة تفاهم للربط الكهربائي بين الجانبين

أوضح رئيس مجلس إدارة هيئة الربط الكهربائي الخليجي نواف آل خليفة أن توقيع المذكرة يأتي في إطار خطط الهيئة لتوسيع نطاق خدماتها لدول الجوار وصولًا إلى شبكات الكهرباء العربية.

+A -A
المصدر: الرياض- إرم نيوز

وقَّعت وزارة الكهرباء والطاقة اليمنية، السبت، مذكرة تفاهم مع هيئة الربط الكهربائي الخليجي، في العاصمة السعودية الرياض، لدراسة إمكانية الربط الكهربائي بين الجانبين.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الحكومية (سبأ)، عن وزير الكهرباء والطاقة اليمني، عبدالله الأكوع، أن توقيع المذكرة ”يعزز الطلب اليمني على الطاقة، ويوفر احتياجات مناسبة منها“.

وشدد ”الأكوع“ على أن الخطوة تساهم في مواجهة مشكلة فقدان القدرة على توليد الكهرباء محلياً، في الحالات الطارئة.

بدوره، أوضح رئيس مجلس إدارة هيئة الربط الكهربائي الخليجي، نواف آل خليفة، أن توقيع المذكرة يأتي في إطار خطط الهيئة لتوسيع نطاق خدماتها لدول الجوار، وصولاً إلى شبكات الكهرباء العربية.

ويعاني اليمن من شح كبير في الطاقة الكهربائية، مع توقف محطة مأرب الغازية عن العمل، منذ منتصف عام 2015، وتهالك المحطات الأخرى أو توقفها تماماً عن العمل.

وتسعى الحكومة اليمنية في الفترة الأخيرة لإيجاد حلول بديلة، وتوفير محطات جديدة، خصوصاً في المناطق الساحلية، التي تعاني من ارتفاع كبير في درجات الحرارة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك