إلغاء عقد إحدى منصات الحفر البترولية القطرية – إرم نيوز‬‎

إلغاء عقد إحدى منصات الحفر البترولية القطرية

إلغاء عقد إحدى منصات الحفر البترولية القطرية

الدوحة- قالت شركة ”الخليج الدولية للخدمات“ القطرية، وهى أكبر مجموعة شركات خدمية لقطاعي النفط والغاز في قطر، بما فيها عمليات الحفر البرية والبحرية، إن أحد عملاء شركتها التابعة ”الخليج العالمية للحفر“، قام بإلغاء عقد توفر الشركة بموجبه خدمات منصة حفر بحرية نفطية له، اعتبارا من مايو / آيار القادم، بسبب انخفاض أسعار النفط.

وأضافت الشركة في بيان صحفي الأحد، أن شركة ”الخليج العالمية للحفر“ انخرطت أيضا في مفاوضات مع عميل آخر لتعديل أسعار التشغيل اليومية لمنصة الحفر التى توفر خدماتها للعميل، دون ذكر أي تفاصيل بشأن أسماء هذين العميلين.

وتراجعت أسعار النفط بأكثر من 50 % تقريبا في الفترة من يونيو / حزيران 2014، وحتى مارس/ آذار 2015.

وأشارت الشركة المدرجة في بورصة قطر إلى أن تلك الانخفاضات ستؤثر سلباً على النتائج المالية في نهاية العام لها.

ونوهت الشركة إلى أنها تقوم حالياً بالتفاوض مع عملاء محتملين لضمان توقيع عقود جديدة للمنصة التي تم الغاء عقد خدماتها.

وبحلول منتصف عام 2016 ستمتلك شركة الخليج العالمية للحفر 18 منصة حفر، بالإضافة إلى منصة إقامة ثابتة ومنصتي إقامة ذات رفع ذاتي، وفق بيان صادر عن الشركة في وقت سابق.

وتأسست شركة الخليج العالمية للحفر المحدودة في 2004 كأول شركة حفر بري وبحري في قطر. وبدأت كمشروع مشترك بين قطر للبترول، و شركة قطر الوطنية للبترول، وشركة اليابان للحفر المحدودة، وبلغ رأس المال المدفوع حوالي 103.2 مليون دولار.

وفي 12 فبراير/ شباط 2008، انتقلت حصص قطر للبترول إلى شركة الخليج الدولية للخدمات، والتي بدورها أصبحت شركة مساهمة تم طرحها في بورصة قطر في 26 مايو / آيار 2008.

وفي مايو/ أيار الماضي استحوذت الخليج الدولية على حصة شركة اليابان للحفر في شركة الخليج العالمية للحفر المحدودة والبالغ نسبتها 30% لتصبح ”الخليج العالمية للحفر“ مملوكة بالكامل لشركة الخليج الدولية للخدمات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com