صادرات الغاز الروسي إلى أوروبا تهبط لأدنى مستوى خلال 40 عامًا
صادرات الغاز الروسي إلى أوروبا تهبط لأدنى مستوى خلال 40 عامًاصادرات الغاز الروسي إلى أوروبا تهبط لأدنى مستوى خلال 40 عامًا

صادرات الغاز الروسي إلى أوروبا تهبط لأدنى مستوى خلال 40 عامًا

قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، إن صادرات روسيا من الغاز الطبيعي عبر خطوط الأنابيب إلى الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة هبطت حوالي 40%، خلال الأشهر السبعة الأولى هذا العام، مقارنة مع الفترة نفسها في 2021، بحسب بيانات من "رفينتيف إيكون".

وأضافت الوكالة الحكومية أن الصادرات، في منتصف يوليو/ تموز الماضي، تراجعت إلى 1.2 مليار قدم مكعبة يوميًا، وهو أدنى مستوى خلال حوالي 40 عامًا.

وأعلنت شركة "ترانسنفت" الروسية التي تحتكر خطوط الأنابيب، اليوم الثلاثاء، أن أوكرانيا علقت تدفقات النفط الروسي إلى جنوب أوروبا، منذ الرابع من أغسطس/ آب، لأن العقوبات الغربية تعني أنها لم تحصل على رسوم عبور من موسكو.

وأضافت "ترانسنفت" أنها سددت مدفوعات لنقل النفط، في أغسطس/ آب، لشركة تشغيل خطوط الأنابيب الأوكرانية أوكرترانسنافتا، في 22 يوليو/ تموز، لكن الأموال أعيدت، في 28 يوليو/ تموز، لأن المدفوعات لم تتم.

وقال بنك "غازبروم"، الذي تولى عملية الدفع، إن الأموال أعيدت بسبب قيود الاتحاد الأوروبي، حسبما أفادت "ترانسنفت" في بيان.

وتورد روسيا عادة نحو 250 ألف برميل يوميًا عبر الجزء الجنوبي من خط أنابيب دروجبا إلى المجر، وسلوفاكيا، وجمهورية التشيك.

وخفضت روسيا بالفعل تدفقات الغاز عبر خطوط الأنابيب الواصلة إلى الكثير من دول الاتحاد الأوروبي، مشيرة إلى مشاكل تتعلق بصيانة التوربينات على خط أنابيب "نورد ستريم 1"، وكذلك العقوبات على بعض المشترين.

إرم نيوز
www.eremnews.com