اقتصاد

سويسرا تكشف عن خطط لمعالجة نقص "محتمل" في الغاز
تاريخ النشر: 29 يونيو 2022 21:09 GMT
تاريخ التحديث: 30 يونيو 2022 3:35 GMT

سويسرا تكشف عن خطط لمعالجة نقص "محتمل" في الغاز

كشفت الحكومة السويسرية، يوم الأربعاء، عن خطط لمعالجة نقص محتمل في الغاز الطبيعي هذا الشتاء، وقالت إنها قد تلجأ لنظام الحصص إذا ثبت أن إجراءات أخرى غير كافية،

+A -A
المصدر: رويترز

كشفت الحكومة السويسرية، يوم الأربعاء، عن خطط لمعالجة نقص محتمل في الغاز الطبيعي هذا الشتاء، وقالت إنها قد تلجأ لنظام الحصص إذا ثبت أن إجراءات أخرى غير كافية، وقررت الحكومة، في مارس/آذار، إنشاء احتياطي للغاز لموسم شتاء 2022-2023 وتستعد صناعة الغاز والسلطات لتنفيذه.

وتحصل سويسرا، التي ليس لها أي منافذ بحرية، على الغاز عبر مراكز تجارية في دول مجاورة بالاتحاد الأوروبي، ولذلك فإن التعطل في الإمدادات سيؤثر عليها.

والطلب على الغاز منخفض نسبيًا في سويسرا، ويغطي حوالي 15 % من مجمل استهلاك الطاقة، وبحسب بيانات حكومية، فإن نحو 42 % من الغاز يستخدم لتدفئة المنازل، بينما يذهب الباقي إلى قطاعات الصناعة والخدمات والنقل.

وقالت الحكومة في السابق إن 47 % من واردات سويسرا من الغاز تأتي بشكل مباشر أو غير مباشر من روسيا.

وكان المجلس الفيدرالي السويسري، أعلن عن خطة لتطوير 2 إلى 3 محطات احتياطية لتوليد الكهرباء بواسطة الغاز الطبيعي، في محاولة لتأمين احتياجات البلاد، وتقليص الحاجة إلى استيراد الكهرباء من الخارج.

وقرر المجلس، في 16 فبراير/شباط الجاري، اتخاذ عدد من الإجراءات لتعزيز إمدادات الكهرباء، تشمل تطوير 1 غيغاواط من محطات احتياطية لتوليد الكهرباء بالغاز الطبيعي، بالإضافة إلى تطوير المحطات الاحتياطية للطاقة الكهرومائية، وفقًا لموقع أرغوس ميديا.

وتستورد سويسرا نحو 11% من احتياجاتها من الكهرباء، ويعتمد إنتاج 56% من الكهرباء في سويسرا على الطاقة الكهرومائية، و35% من الطاقة النووية، و3% من الوقود الأحفوري، وأقل من 6% من مصادر الطاقة المتجددة الأخرى.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك