اقتصاد

بعد احتجازها لأيام.. اليونان ستفرج عن ناقلة نفط روسية
تاريخ النشر: 21 أبريل 2022 11:31 GMT
تاريخ التحديث: 21 أبريل 2022 13:20 GMT

بعد احتجازها لأيام.. اليونان ستفرج عن ناقلة نفط روسية

قال مصدر حكومي يوناني لوكالة "رويترز"، اليوم الخميس، إن ناقلة نفط روسية احتجزتها السلطات اليونانية قبالة جزيرة "إيفيا" هذا الأسبوع، سيطلق سراحها. وقالت السلطات

+A -A
المصدر: رويترز

قال مصدر حكومي يوناني لوكالة ”رويترز“، اليوم الخميس، إن ناقلة نفط روسية احتجزتها السلطات اليونانية قبالة جزيرة ”إيفيا“ هذا الأسبوع، سيطلق سراحها.

وقالت السلطات اليونانية يوم الثلاثاء، إنها احتجزت السفينة ”بيجاس“ التي تبلغ حمولتها 115500 طن وترفع العلم الروسي، ويبلغ عدد طاقمها 19 روسيا، بالقرب من ”كاريستوس“ على الساحل الجنوبي لـ“إيفيا“ الواقعة قبالة بر اليونان الرئيس مباشرة بالقرب من أثينا في إطار عقوبات الاتحاد الأوروبي المفروضة على موسكو بسبب غزوها أوكرانيا.

وقال المصدر دون أن يورد مزيدًا من التفاصيل ”صدرت أوامر لحرس السواحل من إدارة مكافحة غسل الأموال بإطلاق سراح السفينة“.

وذكر حرس السواحل أن شحنة الناقلة من النفط لم تصادر.

وأفادت وكالة الأنباء اليونانية، بأن الناقلة ”بيجاس“، التي تغير اسمها إلى ”لانا“ في مارس/ آذار، كانت أبلغت في وقت سابق عن عطل في المحرك، وكانت متجهة إلى شبه جزيرة ”بيلوبونيس“ الجنوبية لنقل حمولتها إلى ناقلة أخرى لكن الأمواج العالية أجبرتها على الرسو قبالة ”كاريستوس“ حيث احتجزتها السلطات.

والسفينة تديرها شركة ”ترانسمورفلوت“ ومقرها روسيا.

وكان الاتحاد الأوروبي، حظر هذا الشهر دخول السفن التي ترفع العلم الروسي موانئ دوله الأعضاء وعددها 27، مع بعض الاستثناءات، ضمن عقوبات شاملة جديدة على روسيا بسبب الحرب التي يصفها الكرملين بأنها ”عملية عسكرية خاصة“.

وتجد روسيا صعوبة في مبيعاتها من الخام والمنتجات النفطية إذ جعلت العقوبات التي فرضت بسبب غزوها لأوكرانيا من الصعب عليها تمويل اتفاقات تجارية واستئجار ناقلات، وبينما فرضت الولايات المتحدة حظرا على واردات النفط من روسيا الشهر الماضي، وفق ”رويترز“.

وأدت تلك القيود إلى تراجع إنتاج وصادرات النفط الروسي.

وقال مسؤولون يوم الثلاثاء، إن روسيا تعمل على خطة لتشييد منشآت لتخزين النفط ومنافذ جديدة للتصدير، وهو ما سيساعدها في الحد من تأثير عقوبات تعرقل مبيعاتها النفطية.

وأظهر تقرير من مجموعة ”أوبك+“ اطلعت عليه ”رويترز“، أن تحالف منتجي النفط أنتج 1.45 مليون برميل يوميا دون أهداف الإنتاج في مارس/ آذار، مع بدء تراجع إنتاج روسيا بعد العقوبات التي فرضها الغرب.

كما أظهر التقرير، أن إنتاج روسيا كان أقل بنحو 300 ألف برميل يوميا عن حصتها في مارس/ آذار، إذ أنتجت 10.018 مليون برميل يوميا، وذلك استنادا إلى مصادر ثانوية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك