اقتصاد

النفط يرتفع بعد تأكيد الإمارات التزامها باتفاق "أوبك+"
تاريخ النشر: 10 مارس 2022 3:36 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2022 7:50 GMT

النفط يرتفع بعد تأكيد الإمارات التزامها باتفاق "أوبك+"

تعافت أسعار النفط يوم الخميس، بعدما قالت الإمارات العربية المتحدة، إنها ملتزمة باتفاق "أوبك+" لزيادة الإمدادات شهريا بواقع 400 ألف برميل يوميا. وقفزت عقود خام

+A -A
المصدر: رويترز

تعافت أسعار النفط يوم الخميس، بعدما قالت الإمارات العربية المتحدة، إنها ملتزمة باتفاق ”أوبك+“ لزيادة الإمدادات شهريا بواقع 400 ألف برميل يوميا.

وقفزت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي أكثر من ثلاثة دولارات للبرميل بعد قليل من بدء التعاملات، وجرى تداوله مرتفعا 1.53 دولار للبرميل أو 1.4% عند 110.23 دولار للبرميل الساعة 23:24 بتوقيت غرينتش.

وكان العقد الأمريكي قد خسر 12.5% في الجلسة السابقة، في أكبر انخفاض يومي له منذ تشرين الثاني/ نوفمبر.

وقال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي على تويتر في وقت متأخر يوم الأربعاء، إن بلاده ملتزمة باتفاق أوبك+ وآليتها الشهرية الحالية لتعديل الإنتاج.

وأضاف الوزير أن ”الإمارات تؤمن بالقيمة التي تقدمها مجموعة أوبك+ لأسواق النفط“.

وجاءت تصريحاته بعد ساعات من تصريح سفير الإمارات في واشنطن بأن بلاده تفضل زيادة إنتاج النفط وستشجع أوبك على النظر في زيادة المعروض.

وكانت أسعار النفط سجلت الأربعاء أكبر انخفاض لها منذ الأيام الأولى لجائحة فيروس كورونا قبل نحو عامين، إذ تراجعت العقود الآجلة لخام برنت بأكثر من 17%، قبل أن تنخفض 16.84 دولار أي ما يوازي 13.2% لتبلغ عند التسوية 111.14 دولار للبرميل، وهو أسوأ انخفاض لها في يوم واحد منذ 21 نيسان/ أبريل 2020.

كما انخفضت العقود الأمريكية الآجلة 15.44 دولار أو 12.5% عند 108.70 دولار للبرميل، وهو أسوأ يوم لها أيضا منذ تشرين الثاني/ نوفمبر.

وتغيرت لهجة منظمة أوبك هذا الأسبوع عندما قال أمينها العام محمد باركيندو، إن العرض يتخلف بشكل متزايد عن الطلب.

وقبل أسبوع فقط، ألقت المنظمة وحلفاؤها في ما يعرف باسم ”أوبك+“ باللوم في ارتفاع الأسعار على التوتر الناجم عن الأوضاع السياسية وليس على أي نقص في المعروض، وقرروا عدم زيادة الإنتاج بوتيرة أسرع مما عليه الحال الآن.

وتستهدف ”أوبك+“ التي تضم روسيا أيضا، زيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا في الشهر، وقاومت مطالب الولايات المتحدة والدول المستهلكة الأخرى لضخ المزيد.

وروسيا أكبر مصدر للخام والوقود في العالم، إذ تصدر نحو سبعة ملايين برميل يوميا أو 7% من الإمدادات العالمية.

وارتفعت أسعار النفط بما يزيد عن 30% منذ بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا في 24 شباط/ فبراير الماضي، لتلامس ذروة تجاوزت 139 دولارا للبرميل يوم الاثنين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك