برنت يتماسك فوق 57 دولارا بفعل تصيد الصفقات الرابحة

برنت يتماسك فوق 57 دولارا بفعل تصيد الصفقات الرابحة

سنغافورة – تماسك سعر خام برنت فوق 57 دولارا للبرميل اليوم الجمعة بدعم من تصيد المستثمرين للصفقات الرابحة، لكن المكاسب كانت محدودة بفعل الدولار الذي استقر بعد نزوله من أعلى مستوياته في عدة سنوات بسبب مبيعات التجزئة الأمريكية التي جاءت أضعف من المتوقع.

ويقيم المستثمرون الآسيويون أيضا تأثير اتفاق مبدئي ينهي إضرابا لعمال مصاف أمريكية.

وبحلول الساعة 0624 بتوقيت جرينتش زاد سعر مزيج برنت في العقود الآجلة تسليم أبريل نيسان ستة سنتات إلى 57.14 دولار للبرميل، بعد أن أنهى الجلسة السابقة على انخفاض قدره 46 سنتا، وينتهي تداول عقود أبريل نيسان يوم الاثنين.

وارتفع سعر الخام الأمريكي في العقود الآجلة خمسة سنتات إلى 47.10 دولار للبرميل بعد أن نزل 1.12 دولار أو 2.3 بالمئة عند التسوية في الجلسة السابقة، وينتهي تداول عقود أبريل نيسان في 20 مارس آذار.

وقال دانيال أنج المحلل لدى فيليب فيوتشرز في سنغافورة، إن الأسعار قد تتجه للصعود حين يأخذ المستثمرون في الحسبان تأثير اتفاق ينهي إضرابا عماليا دام 40 يوما في 12 مصفاة، والذي أثر على 20 بالمئة من الطاقة التكريرية في الولايات المتحدة.

وأضاف أن الفارق بين برنت والخام الأمريكي قفز إلى أكثر من 10 دولارات بسبب الإضراب في الأساس، وهو أكبر إضراب لعمال المصافي الأمريكية في 35 عاما.

وأشار أنج إلى أن الاتفاق سيعزز أحجام التكرير وقد يقلص مخزونات الخام الأمريكية التي قفزت الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوياتها، في مثل هذا الوقت من السنة منذ أكثر من 80 عاما.

ووجدت أسعار النفط اليوم دعما في تحركات الدولار الذي سجل أكبر خسائره اليومية في شهر مع تراجعه من أعلى مستوياته في 12 عاما أمام سلة من العملات الرئيسية، بفعل انخفاض مفاجئ في مبيعات التجزئة الأمريكية.

ويؤدي تراجع العملة الأمريكية إلى انخفاض تكلفة السلع الأولية المقومة بها، على حائزي العملات الأخرى بما قد يحفز على شرائها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com