سنغافورة تهدد ببيع ناقلة تحمل غازًا إيرانيًا بالمزاد العام – إرم نيوز‬‎

سنغافورة تهدد ببيع ناقلة تحمل غازًا إيرانيًا بالمزاد العام

سنغافورة تهدد ببيع ناقلة تحمل غازًا إيرانيًا بالمزاد العام

المصدر: إرم نيوز

أعطت المحكمة العليا في سنغافورة مهلة لمدة أسبوع لمالك ناقلة صينية تحمل غاز بترول مسالًا من إيران، بعد أن جرى توقيفها في شهر تموز/يوليو الماضي، بحسب ما نشرت قناة إيرانية معارضة، اليوم الثلاثاء.

وفي يومي 22 و24 من شهر تموز/يوليو الماضي، أوقفت سنغافورة ناقلتين صينيتين تتبعان شركة ”كونلون“، بسبب نقل النفط والغاز الإيراني سرًا، ولكن تم إخلاء سبيلهما بعد فترة وجيزة.

وذكرت قناة ”در تي في“ الإيرانية، أن ناقلة تحمل اسم ”InfiniteGas“ جرى توقيفها أواخر شهر تموز/يوليو الماضي، من قبل السلطات السنغافورية، حيث كانت تحمل غاز بترول مسالًا من إيران، مضيفة أن“الناقلة قامت مؤخرًا بتغيير اسمها إلى (أكو استار)“.

وقالت القناة، في تقرير، إن“المحكمة العليا في سنغافورة أعطت فرصة لمدة أسبوع لمالك الناقلة، للذهاب إلى المحكمة أو عرضها للمزاد العلني لبيعها“.

من جهتها، ذكرت شركة ”كبلر“ لرصد ناقلات النفط، أن ”الناقلة (أكو استار)، التي تشحن غاز النفط المسال الإيراني إلى الصين منذ شهر تموز/يوليو العام الماضي، تعرضت لعقوبات من قبل الولايات المتحدة، إلا أنها استمرت بتهريب الغاز الإيراني المسال بطرق مختلفة مثل إغلاق نظام الإشارات أو تسليم البضائع الإيرانية عبر البحار“.

وأضافت أنه“بعد إطلاق سراح الناقلة في وقت مبكر من شهر تموز/يوليو الماضي، عادت إلى منافذ سنغافورة في منتصف ذات الشهر، حيث أوقفتها المحكمة العليا في سنغافورة، وأعطت مالكها مهلة للذهاب إلى المحكمة، وإلا سيتم بيع الناقلة لحمولتها“.

وفي يوم 25 من شهر أيلول/سبتمبر الماضي، أدرجت الحكومة الأمريكية شركة ”كونلون“ الصينية في جزر فيرجن البريطانية، على القائمة السوداء بسبب انتهاكها العقوبات المفروضة على إيران.

وفي 29 من شهر تموز/يوليو الماضي، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، إن بلاده تحقق باحتجاز حكومة سنغافورة ناقلة صينية تحمل غاز بترول مسالًا من إيران، مضيفًا:“نحن في انتظار التقرير الرسمي للسفارة الإيرانية في الصين، لأن الشحنة كانت متجهة إلى الصين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com