”المؤسسة الوطنية للنفط“ في ليبيا تدين إنشاء مجلس إدارة للشركة شرق البلاد – إرم نيوز‬‎

”المؤسسة الوطنية للنفط“ في ليبيا تدين إنشاء مجلس إدارة للشركة شرق البلاد

”المؤسسة الوطنية للنفط“ في ليبيا تدين إنشاء مجلس إدارة للشركة شرق البلاد

المصدر: عبدالعزيز الرواف- إرم نيوز

‏‎أدانت المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس ما أسمته محاولة تقسيم شركة البريقة لتسويق النفط التابعة لها، ‏‎كما رفض مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط قيام الحكومة المؤقتة بتعيين مجلس إدارة لشركة البريقة شرق ليبيا.

وأكدت المؤسسة، في بيان لها نشر عبر موقعها الرسمي، أن وحدة المؤسسة والشركات التابعة لها وشرعيتها الحصرية منصوص عليهما في القانون الليبي، وتحميهما قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

‏‎وأشار البيان إلى تصريح رئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، والذي قال فيه:“ترفض المؤسسة الوطنية للنفط أي محاولات لتقسيم قطاع النفط الليبي وتسييسه لخدمة المصالح الضيقة والأجندات الخارجية“.

وأضاف أن“إمدادات الوقود إلى المناطق الوسطى والشرقية، تعد أكثر من كافية لسدّ احتياجات المواطنين“.

وبحسب صنع الله، فإن الدافع الحقيقي وراء هذه المحاولة هو“إنشاء كيان غير شرعي لتصدير النفط من ليبيا بشكل غير قانوني“، مضيفًا:“لنكن واضحين، إذا ما فقدت المؤسسة الوطنية للنفط حقها الحصري بتصدير النفط، فإن مستقبل وحدة ليبيا سيكون في خطر كبير“.

وبحسب البيان، فإن صنع الله أكد على قيام المؤسسة الوطنية للنفط بالنظر في جميع التدابير القانونية والدبلوماسية، كما تحذّر المؤسسة الشركات العاملة في سوق النفط من أن أي محاولة للعبث وإبرام عقود أو الشروع فيها مع الجسم الوهمي، هو مخالفة صريحة لقرارات مجلس الأمن، وستلجأ المؤسسة إلى كافة السبل القانونية المتاحة من أجل ضمان وحدة ليبيا .

وأشار البيان إلى أن إمدادات وقود الطيران إلى المناطق الوسطى والشرقية خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019 أعلى بنسبة 21% مقارنة بالعام 2018، وأعلى بنسبة 52% خلال الفترة الممتدة بين أبريل/ نيسان وأغسطس/ آب، ويعزى الانخفاض في تزويد وقود الطيران في شهر أغسطس/ آب، إلى توافر المخزون في مستودعات المنطقة لفترة كافية وعدم وجود فراغات فيها.

‏‎وأضاف البيان أن المكلف من قبل الحكومة المؤقتة بتعيينه على رأس مجلس إدارة الشركة التابع لها، هو عضو سابق في مجلس إدارة الشركة، وقد ارتكب مخالفات إدارية ومالية كانت محل تحقيق داخلي في المؤسسة الوطنية للنفط، وتم تشكيل لجنة تحقيق معه يوم 25 مارس/ آذار 2019، وقد قامت الجمعية العمومية لشركة البريقة لتسويق النفط بإيقافه عن العمل، وإحالته إلى النائب العام للتحقيق معه جنائيًا في التهم الموجهة إليه.

يذكر أن المؤسسة الوطنية للنفط التابعة للحكومة الليبية المؤقتة، أصدرت قرارًا حمل رقم ”125“ بشأن إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة البريقة لتسويق النفط.

ووفقًا للقرار، فإن هذه الخطوة تأتي كرد على الإجراءات الأخيرة التي أقدم عليها رئيس مؤسسة النفط الليبية في طرابلس، مصطفى صنع الله، بخفض حصة المنطقتين الشرقية والجنوبية من المنتجات النفطية.

ونص قرار المؤسسة التابعة للحكومة المؤقتة على إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة البريقة برئاسة المهندس خير الله صالح عبد السلام، وعضوية كل من: المهندس فتح الله محمد الفزاني، والمهندس عبد السلام فرج إسماعيل، وفرج عبد الله زموت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com