دانة غاز الإماراتية تعلن عن أول اكتشاف نفطي بإقليم كردستان العراق

دانة غاز الإماراتية تعلن عن أول اكتشاف نفطي بإقليم كردستان العراق

المصدر: رويترز

قال مصدران مطلعان، إن شركة دانة غاز الإماراتية فوضت بنك الاستثمار تيودور بيكرينج هولت آند كو، لتقديم المشورة لها في بيع أصولها بمصر التي تتجاوز قيمتها 500 مليون دولار، فيما تتحول الشركة للتركيز على أنشطتها في كردستان العراق.

وذكر أحد المصدرين أن شركة الطاقة المدرجة في أبوظبي، وأصولها الرئيسية في مصر وإقليم كردستان العراق، تدرس إدراجًا بديلًا في لندن، وتركز على منطقة جغرافية واحدة قد تكون مغرية للمستثمرين بالشركة في المستقبل.

وطلب المصدران عدم ذكر اسميهما؛ لعدم الإعلان عن هذه المعلومات حتى الآن.

ورفض متحدث باسم دانة غاز التعقيب، فيما لم يرد تيودور بيكرينج هولت آند كو على طلب التعليق الذي أرسل في غير ساعات العمل.

وأصول التنقيب والإنتاج التابعة لدانة غاز في مصر هي أصول برية في منطقة دلتا النيل باستثناء القطاع السادس في شرق البحر المتوسط.

وفي مايو أيار، بدأت الشركة الحفر في بئر ”ميراك -1“ البحري بالقطاع السادس، قائلة إنها قد تحتوي على ما يصل إلى أربعة تريليونات قدم مكعبة من الغاز.

وقالت دانة اليوم الأحد، في إشعار للبورصة إن الحفر لم يثمر عن اكتشاف غاز بكميات تجارية وبالتالي تم إقفال البئر وتركها، لكنها أضافت إن عملياتها في مصر تواصل الإنتاج بشكل طبيعي.

وأشار المصدر الأول، إلى أن الشركة المنتجة للغاز بدأت تسويق أصولها في مصر في الأسابيع القليلة الماضية، وأنها لقيت اهتمامًا من السوق لكن لا يوجد مشترون بعد، مضيفًا أن قيمة الأصول ”أكثر من 500 مليون دولار“.

وقال المصدر إن قرار بيع الأصول في مصر ”استراتيجي“، إذ تريد دانة تركيز مواردها على الاستثمارات في إقليم كردستان العراق، حيث لديها متطلبات إنفاق رأسمالي كبيرة، وترى إمكانات للنمو.

وفي إشعار ثانٍ للبورصة اليوم، قالت دانة إن تقريرًا مستقلًا أظهر أن الحقول التي تمتلك فيها دانة حصصًا في إقليم كردستان تضم ”أكبر احتياطيات للغاز في العراق“.

وقالت دانة إن ”بيرل بتروليوم“، وهو كونسورتيوم تمتلك فيه دانة غاز ونفط الهلال حصة أغلبية، ينوي زيادة إنتاج الغاز من حقل ”خورمور“ في الإقليم إلى 650 مليون قدم مكعبة قياسية يوميًا بحلول 2022، وإنتاج 900 مليون قدم مكعبة قياسية يوميًا بحلول 2023.

ومن المقرر أن تشمل خطة التوسعة، التي تتكلف نحو 700 مليون دولار، إضافة خطي إنتاج جديدين وكذلك حفر آبار جديدة لرفع معدلات الإنتاج الحالية البالغة 400 مليون قدم مكعبة يوميًا، حسبما ذكرت دانة غاز ونفط الهلال في مارس آذار، حين أعلنتا عن اتفاق لبيع الغاز مع حكومة إقليم كردستان العراق مدته 20 عامًا.

وفي مايو/ أيار، قال الرئيس التنفيذي لدانة إن ”بيرل بتروليوم“ سيجمع أموالًا لاستثمارات كردستان من خلال أكثر من نوع من التمويل.

وقال في ذلك الوقت إن الإنفاق الرأسمالي لدانة في كردستان العراق في 2019 يقدر بما بين 70 مليونًا و90 مليون دولار، بينما تقدر نفقاتها الرأسمالية في مصر بنحو 90 مليون دولار هذا العام.

وكانت دانة، التي بلغ رصيدها النقدي 442 مليون دولار في نهاية الربع الأول من العام، أحدثت هزة في قطاع التمويل الإسلامي في 2017 حين أوقفت سداد صكوك بقيمة 700 مليون دولار، ووصفت تلك الأدوات بأنها أصبحت مخالفة للقانون في الإمارات العربية المتحدة.

وبعد نزاع قانوني طويل ومعقد، توصلت الشركة لاتفاق إعادة هيكلة مع دائنيها في مايو أيار من العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com