مسؤول إيراني: قررنا بيع نفطنا في ”السوق الرمادية“

مسؤول إيراني: قررنا بيع نفطنا في ”السوق الرمادية“

المصدر: إرم نيوز

تعهدت إيران، اليوم الأحد، بحشد كل مواردها لبيع نفطها في السوق الرمادية أو الموازية، في خطوة من شأنها التحايل على العقوبات الأمريكية.

جاء ذلك على لسان نائب وزير النفط الإيراني، أمير حسين زماني نيا، حسبما نقلت عنه وكالة أنباء ”تسنيم“ المحلية.

وقال زماني: ”لقد حشدنا جميع موارد البلاد لبيع النفط في السوق الرمادية أو الموازية“، دون الخوض في التفاصيل.

وأضاف في كلمة له خلال ندوة حملت عنوان ”العقوبات النفطية الإيرانية من قبل الولايات المتحدة وتداعياتها الدولية“، المنعقدة في جامعة آزاد للعلوم والبحوث في طهران: ”تستمع الدول الأوروبية والهند وروسيا إلى كلمات رجال الدولة بسبب القوة الأمريكية“.

وأشار إلى أنّ ”الدول الأوروبية كلها تدعم الاتفاق النووي وتدعو باستمرار إلى الإبقاء عليه، كما أنهم ينددون بالانسحاب الأمريكي منه، لكنها لا تستطيع فعل الكثير لإنقاذه“.

وقال إنّه ”من المؤكد أننا لن نبيع 2.5 مليون برميل في اليوم لأننا كنا تحت الصفقة النووية“، ولم يذكر أيّ أرقام عن المبيعات الحالية، موضحًا: ”سنحتاج إلى اتخاذ قرارات جادة بشأن إدارتنا المالية والاقتصادية، والحكومة تعمل على ذلك“.

ورفض نائب وزير النفط الإيراني، وصف الولايات المتحدة مساعي طهران للتحايل على العقوبات النفطية بأنها ”عمليات تهريب“، قائلًا: ”هذا ليس تهريبًا، هذا يعارض العقوبات التي لا نعتبرها عادلة أو شرعية“.

وتأتي تصريحات المسؤول الإيراني، بعد أيام من إعلان واشنطن أنها قررت عدم تمديد الإعفاءات المتعلقة بشراء النفط الإيراني منذ مطلع أيار/مايو الجاري، ما يمنع الدول من شرائه خشية مواجهة العقوبات الأمريكية.

وفرضت واشنطن عقوبات صارمة على إيران العام الماضي، وذلك بعد انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من الاتفاق النووي العام 2015.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، قال الأسبوع الماضي، إنّ بلاده ستواصل تصدير النفط في تحد للعقوبات الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة