تقرير يحذر من إفلاس شركة النفط الإيرانية

تقرير يحذر من إفلاس شركة النفط الإيرانية

المصدر: طهران- إرم نيوز

حذر تقرير نشرته وسائل إعلام رسمية إيرانية، الأحد، من إفلاس الشركة الوطنية للنفط التي تمتلكها الحكومة، مشيرًا إلى أن ”هناك ديون على الشركة الوطنية الإيرانية للنفط تقدر بنحو 50 مليار دولار“.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”إيسنا“ المقربة من الحكومة عن مصدر مسؤول ومطلع قوله إن ”ما نشرته وسائل الإعلام المحلية عن ديون شركة النفط الوطنية البالغة 50 مليار دولار هي معلومات حقيقية“، نافية أن تكون تلك الديون ستجبر الشركة على إعلان إفلاسها أو بيع جميع ممتلكاتها لتسوية هذا الدين.

وكان موقع ”صراط نيوز“ المقرب من معسكر المتشددين، أفاد في وقت سابق أن ”الشركة الوطنية للنفط ستجبر حتى على بيع السجاد الذي تحت أقدام موظفيها من أجل سداد الديون“.

ووفقًا للمصدر الإيراني المسؤول بشركة النفط الوطنية أن ”الوضع ليس سيئًا إلى درجة أن الشركة تبيع احتياطياتها من الأملاك“.

وقال إن الديون تتعلق بالقروض من الحكومتين التاسعة والعاشرة (في عهد الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد) لإكمال بعض مراحل تطوير حقل بارس الجنوبي، أكبر حقل للغاز في العالم بمدينة بوشهر جنوب إيران، فضلًا عن ديون لوضع خطط مدتها 35 شهرًا من الصندوق الوطني للتنمية، وبما أن حكومة نجاد لم تقوم بتسوية المبلغ البالغ 50 مليار دولار هو في الواقع، مبدأ نفس القروض“.

وفقًا له، بسبب الظروف الاقتصادية السائدة في البلاد، قد تواجه شركة النفط الوطنية مشاكل، ولكن هذه المشاكل ليست كافية لبيع السجاد تحت أقدام الموظفين الذي تحدثت عن بعض وسائل الإعلام المحلية الإيرانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة