اتفاق لإنشاء أول محطة لوقود الهيدروجين في السعودية

اتفاق لإنشاء أول محطة لوقود الهيدروجين في السعودية

المصدر: رويترز

أعلنت أرامكو السعودية وشركة ”إير برودكتس آند كيميكالز“ اليوم الجمعة، أنهما اتفقتا على إنشاء أول محطة هيدروجين في المملكة لتعبئة المركبات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني.

ومن المتوقع أن تعمل المحطة في الربع الثاني من العام الحالي، وستوفر شركة تويوتا السيارات التي تعمل بهذا النوع من الوقود، وفقًا لما ذكرته الشركتان.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية ”واس“، فإن المحطة التي سيتم إنشاؤها في مركز التقنية الجديد، التابع لشركة ”إير برودكتس“ في مجمع العلوم بوادي الظهران للتقنية، خطوة أولى لإثبات كفاءة أنظمة خلايا الوقود الهيدروجيني المنتج من النفط الخام في المملكة.

تفاصيل الاتفاقية

ومن خلال هذه الاتفاقية، تقدّم شركة ”إير برودكتس“ المعرفة التقنية والخبرة في مجال الهيدروجين، فيما توفر ”أرامكو السعودية“ الخبرة الصناعية، والمرافق، وقدراتها في البحوث والتطوير.

وسيؤسس الشريكان أسطولًا تجريبيًا من السيارات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني، حيث سيتم تزويدها بالهيدروجين المضغوط عالي النقاء في المحطة الجديدة.

وسيتم إدخال تقنية ”سمارت فيول“ لتعبئة الهيدروجين، المملوكة لشركة ”إير برودكتس“، في المحطة الجديدة لتزويد الأسطول التجريبي بخلايا الهيدروجين المضغوط.

وستقدّم البيانات التي سيتم جمعها خلال الفترة التجريبية من هذا المشروع، معلومات قيّمة لتقييم التطبيقات المستقبلية لهذه التقنية الناشئة للنقل في المملكة.

وتعليقًا على هذه الاتفاقية، قال كبير الإداريين التقنيين في ”أرامكو السعودية“، المهندس أحمد الخويط، لوكالة ”واس“، إن خلايا الوقود الهيدروجيني ”توفر وسيلة فعالة للسيارات الكهربائية، حيث سهولة التزود بالوقود في غضون 5 دقائق مع سلاسة السياقة لمسافات طويلة، وإن استخدام الهيدروجين المشتق من النفط الخام أو الغاز لتشغيل السيارات الكهربائية التي تعمل بخلايا الوقود يمثل فرصة سانحة لتوسيع استخدام النفط الخام في النقل النظيف“.

ونقلت الوكالة ذاتها عن  نائب الرئيس التنفيذي في ”إير برودكتس“ سمير سرحان، قوله إن شركته تعمل مع أرامكو في مشروع آخر لتأسيس وتطوير نظام مستدام لتزويد الأسطول التجريبي بالهيدروجين المشتق من الهيدروكربونات في السعودية.

وسيتم إنشاء محطة التزوّد بالوقود الهيدروجيني في مركز التقنية ذي المعايير العالمية الخاص بشركة ”إير برودكتس“، في مجمع العلوم بوادي الظهران للتقنية.

تويوتا شريك في المشروع

وستوفر ”تويوتا موتور كوربوريشن“ سيارات ”تويوتا ميراي“ التي تعمل بخلايا الوقود؛ وذلك لإجراء الاختبارات في المرحلة التجريبية.

وبدأت ”تويوتا موتور كوربوريشن“ الاستثمار في الهيدروجين منذ أكثر من 20 عامًا؛ حيث أطلقت لأول مرة وبكميات كبيرة في عام 2014 سيارات ”ميراي“، وهي أولى سياراتها التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني.

وتتميّز سيارة ”ميراي“ بأنها تعمل على غاز الهيدروجين المضغوط، ولا تصدر أي انبعاثات منها سوى الماءK وتعمل هذه السيارة من خلال خلايا الوقود التي تنتج الكهرباء عبر المزج بين الأكسجين المستخلص من الهواء والهيدروجين من خزان الوقود.

وتؤكّد شركة ”تويوتا“ أن تقنية خلايا الوقود الهيدروجينية يمكن أن توفر حلًا مستدامًا دون أي انبعاثات، وذلك عبر مجموعة واسعة من أنواع المركبات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com