خالد الفالح: واشنطن ليست في موقع يسمح لها أن تملي على أوبك سلوكها‎

خالد الفالح: واشنطن ليست في موقع يسمح لها أن تملي على أوبك سلوكها‎

المصدر: رويترز

أكد وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة “ليست في موقع” يسمح لها بأن تملي على منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) سلوكها.

وقال الفالح قبل اجتماع لأوبك في فيينا، إن واشنطن “ليست في موقع يسمح لها بأن تقول لنا ماذا علينا أن نفعل”. وأضاف: “لا أحتاج إلى إذن أحد لخفض الإنتاج”.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) اليوم في فيينا؛ لاتخاذ قرار بشأن سياسة إنتاج النفط بالتنسيق مع منتجين من خارج المنظمة، مثل روسيا وسلطنة عمان وقازاخستان.

وكانت التوقعات تشير إلى خفض مشترك بين مليون و1.4 مليون برميل يوميًا، إلى أن قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح قبل الاجتماع، إن مجموعة “أوبك+” ستكون مرتاحة لخفض يبلغ مليون برميل يوميًا فقط.

وخسرت أسعار النفط، اليوم الخميس، نحو 5%؛ بعد أن لمحت “أوبك” إلى أنها قد تتفق على خفض أقل من المتوقع للإنتاج، في الوقت الذي تضررت فيه أسواق الأسهم العالمية؛ جراء المخاوف بشأن الأثر الاقتصادي للتوترات التجارية.

وبحلول الساعة 10:43 بتوقيت غرينتش، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت 2.72 دولار إلى 8.84 دولار للبرميل، بعد أن بلغت أدنى مستوى خلال الجلسة عند 58.36 دولار، وتراجعت عقود الخام الأمريكي 2.32 دولار إلى 50.57 دولار للبرميل.

وخسر خام برنت والخام الأمريكي 30% من قيمتهما في ربع السنة الحالية وحده.

وقال أولي هانسن، من بنك ساكسو، “بصفة عامة، يظهر هذا قوة الدفع الضعيفة في السوق حاليًا، وهو ما تفاقم بوضوح مما حدث خلال الليل… من عمليات بيع في الأسهم وضعف عوائد السندات”.

وأضاف: “لكن (أوبك) تعلم كيفية إدارة الأسواق. قد تدفع السوق للانخفاض ثم توجه ضربة مفاجئة بعد قليل، وقد تكون هذه هي النتيجة أيضًا”.

وارتفع إنتاج أوبك النفطي 4.1% منذ منتصف 2018 إلى 33.31 مليون برميل يوميًا.

وزاد إنتاج النفط من أكبر منتجي العالم، أوبك وروسيا والولايات المتحدة، 3.3 مليون برميل يوميًا، منذ نهاية 2017، إلى 56.38 مليون برميل يوميًا، ليلبي نحو 60% من الاستهلاك العالمي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع