برنت يرتفع لـ 84 دولارا بفعل توترات أوكرانيا وليبيا‎

برنت يرتفع لـ 84 دولارا بفعل توترات أوكرانيا وليبيا‎

سنغافورة – ارتفع خام برنت صوب 84 دولارا للبرميل، اليوم الإثنين، محققا صعودا للجلسة الثانية على التوالي وسط نشاط عسكري متزايد في أوكرانيا ومع تهديد الفوضى في ليبيا بتعطيل إنتاجها وصادراتها من جديد.

ودللت مجموعة من البيانات الضعيفة من الصين على تباطؤ ثاني أكبر اقتصاد في العالم مما يفتح الباب أمام تطبيق بكين لإجراءات تحفيز قد تعزز الطلب في ثاني أكبر دولة مستهلكة للنفط في العالم.

وانخفض الدولار لكنه ظل قرب أعلى مستوى في أربعة أعوام وساهم ذلك في كبح أسواق النفط حيث يرفع الدولار القوى تكلفة السلعة الأولية المقومة بالعملة الأمريكية بالنسبة للمتعاملين بالعملات الأخرى ويضعف حركة الشراء.

وقال فيكتور شوم، المدير العام في آي.اتش.اس لاستشارات أنشطة المصب في قطاع الطاقة: ”أعتقد أن مايحدث هو رد فعل السوق على تقارير عن احتمال دخول قوات روسية لأوكرانيا.“

وترقب السوق الاضطرابات السياسية في ليبيا حيث أغلق حقلا الفيل والشرارة ومنعت الصادرات من مرسى الحريقة البالغة طاقته 120 ألف برميل يوميا يوم السبت.

وارتفع سعر برنت تسليم ديسمبر/ كانون الأول 46 سنتا إلى 83.85 دولار للبرميل بعد ارتفاعه 53 سنتا في الجلسة السابقة.

وتراجع برنت نحو ثلاثة بالمئة الأسبوع الماضي وهو سابع أسبوع على التوالي يهبط فيه لتصبح أطول مدة هبوط منذ أواخر 2002.

وارتفع الخام الأمريكي 32 سنتا إلى 78.97 دولار للبرميل بعد إغلاقه مرتفعا 74 سنتا في الجلسة السابقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com