على وقع قرار ترامب حول العقوبات.. واردات الهند من نفط إيران تنخفض

على وقع قرار ترامب حول العقوبات.. واردات الهند من نفط إيران تنخفض

المصدر: فريق التحرير

أظهرت مؤشرات رصد تراجع مشتريات شركات التكرير الهندية من النفط الإيراني بنحو 12%  خلال شهر يونيو/ حزيران مقارنة بالشهر السابق، مدفوعة بإعلان الولايات المتحدة عزمها إعادة فرض عقوبات على إيران.

وتحاول شركات التكرير في الهند، أكبر مشتر للخام الإيراني بعد الصين، إيجاد بديل عن نفط طهران بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي المبرم في 2015.

وكانت المصافي الهندية اشترت نحو 664 ألف برميل يوميًا من النفط الإيراني في يونيو/ حزيران، ورغم أن هذا يمثل انخفاضًا عن الشهر السابق، فإن المشتريات تظل أعلى منها قبل عام.

تقليص الواردات

ووفق وكالة ”رويترز“ للأنباء، قلصت شركات التكرير المملوكة للدولة في الهند، وتمثل 60% من طاقة التكرير الكلية في البلد والتي تبلغ 5 ملايين برميل يوميًا، الواردات من إيران في 2017-2018 بسبب خلاف على حقوق تطوير حقل غاز عملاق.

إلا أن تلك المصافي رفعت الواردات في السنة المالية الحالية التي بدأت في أبريل/ نيسان بعد أن عرضت إيران شحنات مجانية، وفترة ائتمان أطول تبلغ 60 يومًا.

وأضحت إيران ثاني أكبر مورد لشركات التكرير الحكومية في الهند بعد العراق في الفترة من أبريل/ نيسان إلى يونيو/ حزيران لكن الهند حذرت من انخفاض حاد للواردات من إيران عضو ”أوبك“.

وحملت الهند نحو 715 ألفًا و600 برميل يوميًا من طهران في الفترة من أبريل/ نيسان إلى يونيو/ حزيران 2018 بزيادة 45% عن الربع السابق حسبما تظهره البيانات المقدمة للبرلمان.

وبحسب بيانات وصول الناقلات التي حصلت عليها رويترز من مصادر، فإن واردات الهند الشهرية من نفط إيران انخفضت نحو 16%.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com