اقتصاد

هل بدأ عصر الاكتشافات البترولية غير التقليدية في مصر؟
تاريخ النشر: 07 يوليو 2018 14:13 GMT
تاريخ التحديث: 07 يوليو 2018 15:23 GMT

هل بدأ عصر الاكتشافات البترولية غير التقليدية في مصر؟

تقبع مصر على 500 تريليون قدم مكعب من الغاز الصخري، و115 مليار برميل من نفط الخام الصخري.

+A -A
المصدر: روميساء البنا – إرم نيوز

بعد أن شهدت مصر تزايدًا في الإنتاج النفطي خلال الفترة الماضية، بدأ الحديث عن إمكانية الاتجاه لاكتشافات بترولية غير تقليدية، من خلال إنتاج الغاز والزيت الصخري، رغم المخاطر والصعوبات وارتفاع التكلفة الباهظة.

حيال ذلك، تحدث خبراء ومحللون عن احتياطي ضخم أكدته الدراسات السيزمية والجيولوجية، التي كشفت عن أن مصر تقبع على كمية كبيرة تقدر بحوالي 500 تريليون قدم مكعب من الغاز الصخري، و115 مليار برميل من النفط الخام الصخري.

في هذا الإطار، قال رئيس هيئة البترول السابق الدكتور صلاح حافظ: إن ”هناك احتمالية بوجود كميات من النفط الصخري المتداخل مع الصخور الزيتية في جنوب مصر، وفقًا للدراسات الجيولوجية، حيث سبق أن أبرمت مصر اتفاقية تتعلق بالاتجاه نحو الاكتشافات غير التقليدية على غرار أمريكا وبريطانيا وهولندا لكنّها لم تفعل حتى الآن“.

وعن قدرة مصر على التوجه لهذه الاكتشافات غير التقليدية، أشار حافظ في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إلى أن ”الاتجاه نحو هذا النوع من الاكتشافات محفوف بالمخاطر؛ نظرًا للتكلفة الباهظة، ما يدفع بتراجع المستثمرين والشركاء الأجانب خوفًا من تكبدهم خسائر“.

ونوه حافظ إلى أن ”الوضع الاقتصادي الراهن للبلاد لا يشجع على الدخول في هذا النوع من المشاريع، على عكس دخول أمريكا بقوة في إنتاج الزيت الصخري وبكميات كبيرة، نظرًا لتوافر الإمكانيات المادية والتكنولوجية“.

أما الخبير وأستاذ هندسة البترول والطاقة بالجامعة البريطانية الدكتور ثروت راغب، فقد كشف عن توافر كميات ضخمة من الزيت والغاز الصخري لدى مصر.

وقال راغب: إن ”الدراسات السيزمية أثبتت أن مصر لديها 500 تريليون قدم مكعب من الغاز الصخري، تستخلص منها كمية إنتاج تبلغ حوالي 90 تريليون قدم مكعب من الغاز الصخري، فضلًا عن 4 تريليونات من الزيت الخام الصخري متواجدة بالصحراء الغربية وجنوب البلاد“.

وتوقع راغب في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن ”تتجه مصر وبقوة لإنتاج الزيت والغاز الصخري، بعد الانتهاء من التزامات الاكتشافات التقليدية التي تتم في الوقت الحالي وفقًا للدراسات المتوفرة لديها، رغم أن عمليات التكسير الهيدرولكي سواء بالغازات والسوائل تعد أمرًا مكلفًا جدًا“.

وأوضح  راغب أنّ ”إنتاج مصر الحالي من الزيت الخام يقدر بحوالي 670 ألف برميل يوميًا، يمثل إنتاجه 65% من الصحراء الغربية، في المقابل تنتج مصر 6 مليارات قدم مكعب من الغاز الطبيعي“.

من ناحيته، أكد نائب رئيس الهيئة العامة للبترول سابقًا الدكتور مدحت يوسف، على أن ”مصر لديها كميات من الغاز والنفط الصخري في الصحراء الشرقية وجنوب البلاد“، لكنه تحدث عن وجود عائقين يقفان أمام استغلالهما وهما ”الوضع المالي وعدم توافر التكنولوجيا الحديثة“.

وقال يوسف لـ“إرم نيوز“: إن ”الغاز الصخري يتكون أثناء عملية الحصول على الغاز من الحقول فيهرب ليختزن داخل الصخور، لذلك فإن تكسير هذه الصخور يحتاج قوة المفاعل النووي وتوافر بنية كهربائية كبيرة، لذلك وصف الثروة النفطية الصخرية بالثروة المهزوزة، نظرًا لحجم المخاطر“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك