اقتصاد

عودة "ايني" الإيطالية تثير جدلا واسعا في الجزائر
تاريخ النشر: 14 يوليو 2014 22:30 GMT
تاريخ التحديث: 15 يوليو 2014 8:40 GMT

عودة "ايني" الإيطالية تثير جدلا واسعا في الجزائر

المجمع الجزائري للمحروقات يمنح ترخيصا جديدا للشركة الإيطالية للتنقيب عن النفط بعد أن خرجت من السوق الجزائري بسبب قضية فساد كبيرة.

+A -A
المصدر: الجزائر- من واسيني سواريت

يثير منح المجمع الجزائري للمحروقات ترخيصا لشركة ”ايني“ الإيطالية للبحث عن النفط في ثلاث مناطق، جدلا كبيرا في الجزائر خاصة أن الشركة أثبت تورطها سابقا في قضية فساد كبيرة.

وتتعلق قضية الفساد تلك، بمبلغ ”200 مليون دولار“ التي منحتها للمجمع البترولي الجزائري سوناطراك في عهدة وزير الطاقة الجزائري السابق شكيب خليل مقابل الفوز بصفقات في الجزائر.

وكان وزير الطاقة الجزائري يوسف يوسفي، صرح سابقا بأن الشركات المتهمة بالفساد لن تدخل الجزائر مرة أخرى، ولكن منح المجمع الجزائري للمحروقات ترخيصا للشركة الإيطالية “ ايني“ بمعاودة النشاط في صحراء الجزائر جاء عكس ما قاله الوزير الجزائري.

وكانت المحكمة الإيطالية أثبتت تورط مسؤولين جزائريين وإيطاليين في قضية الفساد يمثلان شركتي “ ايني“ و “ سوناطراك“ بالإضافة إلى إصدار قرار توقيف في حق الجزائري فريد بجاوي وهو أحد الوسطاء في قضايا الرشوة التي تلقتها ”سوناطراك“ من طرف الشركة الإيطالية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك